الكاظمي يأمر بتشكيل لجنة للتحقيق مع المعتقلين من الفصائل المسلحة + وثيقة

تنص هذه الوثيقة على أن الاعتقال كان في الساعة 17 من يوم الخميس 25 يونيو / حزيران وأن المكالمة الهاتفية تمت في الساعة 2 صباحا من يوم الجمعة.

ميدل ايست نيوز: حصلت «ميدل ايست نيوز على وثيقة تدل على أن القائد العام للقوات المسلحة العراقية أمر بتشكيل لجنة للتحقيق مع معتقلي الميليشيات المسلحة.

حسب هذه الوثيقة قام مصطفي الكاظمي، رئيس الوزراء والقائد العام للقوات المسلحة العراقية، باتصال هاتفي مع نائب قائد العمليات المشتركة وامره بتشكيل لجنة تحقيقية برئاسة مدير مديرية العامة للاستخبارات ومكافحة الإرهاب وعضوية ممثلين من جهاز الأمن الوطني وجهاز المخابرات الوطني العراقي وأمن الحشد الشعبي للتحقيق من المعتقلين.

خلافا لما جاء في الأنباء، تنص هذه الوثيقة على أن الاعتقال تم في الساعة 17 من يوم الخميس 25 يونيو / حزيران وأن المكالمة الهاتفية تمت في الساعة 2 صباحا من يوم الجمعة.

وكانت قيادة العمليات المشتركة أعلنت في بيان الجمعة أن جهاز مكافحة الإرهاب ألقى القبض على “14 متهما وهم عديد كامل المجموعة مع المبرزات الجرمية”، مشيرا إلى أنه بعد ذلك أودع المتهمون “لدى الجهة الأمنية المختصة حسب العائدية للتحفظ عليهم إلى حين إكمال التحقيق والبت بموضوعهم من قبل القضاء”.

هذا في حين أن وكالة فرانس برس أفادت بأن عناصر ميليشيا حزب الله الذين اعتقلوا الخميس موجودون “لدى أمن الحشد ويتم التحقيق معهم لعرضهم أمام قاضي الحشد”.

مصدر استخباري في قيادة العمليات المشتركة، كشف لـ”العالم الجديد”، عن أن “هناك ثلاثة أشخاص لا زالوا قيد الاعتقال لدى جهاز مكافحة الارهاب، بينهم لبناني الجنسية، ينتمي الى حزب الله اللبناني”.

ويضيف أن “الشخص اللبناني، هو خبير في نصب صواريخ الكاتيوشا واطلاقها، وان قاضي جهاز مكافحة الارهاب أوقفه بتهمة الارهاب وما زال التحقيق معه جاريا”، لافتا الى أن “القوة التي داهمت المقر قامت بمصادرة الهواتف والكمبيوترات والمحتويات التي فيها، بالاضافة الى وثائق تثبت تورط المعتقلين بإطلاق الصواريخ”.

ويشير الى أن “13 شخصا اخرين يجري التحقيق معهم، وان الاشخاص الذين اطلق سراحهم بحسب ما تم ترويجه في وسائل التواصل الاجتماعي، هم كانوا قرب المقر، ولا علاقة مباشرة لهم بالتهم، ولم يثبت تورطهم بعمليات اطلاق الصواريخ”، مستدركا ان “عملية الاقتحام نفذت وفق اوامر قضائية ومعلومات استخبارية حددت الاسماء المطلوبة”.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

واحد + اثنان =

زر الذهاب إلى الأعلى