إيران تنفي حدوث انفجار غربي طهران وسط أنباء عن حوادث غريبة

وأشارت شركة التلفزيون والإذاعة، نقلا عن بيانات وسائل التواصل الاجتماعي، إلى انقطاع التيار الكهربائي في مدينة القادس في محافظة طهران.

ميدل ايست نيوز: نفت السلطات الإيرانية حدوث انفجار بالجزء الغربي من طهران، حسبما أفادت شركة التلفزيون والإذاعة الحكومية الإيرانية ومسؤولون محليون،وسط تداول أنباء عن سلسلة من الحوادث الغريبة مؤخرا.

وأفيد أن الانفجار سمع في غرب محافظة طهران الإيرانية. وأشارت شركة التلفزيون والإذاعة، نقلا عن بيانات وسائل التواصل الاجتماعي، إلى انقطاع التيار الكهربائي في مدينة القادس في محافظة طهران.

ونقل مراسلنا عن حاكمة مدينة القدس الإيرانية،​ ليلى واثقي، نفيها وقوع ​انفجار​ في مدينة “القادس” أو “كرمدرة”، مؤكدة بأن ​الأخبار​ الواردة في هذا الصدد هي مجرد ​شائعات​.

وأضافت واثقي قائلة: “إن انقطاع الكهرباء أمام مستشفى “12 بهمن” في الساعة العاشرة ليلا بالتوقيت المحلي كان لمدة 5 دقائق فقط”.

وقال حسين حق وردي، النائب في البرلمان عن بلدتي “القادس” و “شهريار”: لم يقع أي انفجار مساء أمس غرب طهران، وانقطاع التيار الكهربائي في بلدة القدس كان ناجما عن اختبار اجرته شركة الكهرباء في البلدة.

كما أبلغ المدير العام لمكتب الدفاع المدني في وزارة الطاقة مراسلنا بأن: انقطاع الكهرباء ليلة أمس في بلدة القادس كان بسبب “اختبار تشغيلي” يجرى كل فترة.

ولا معلومات لدي حول وقوع انفجار من عدمه.

ووقعت في إيران سلسلة من الحوادث الغريبة مؤخرا، بما في ذلك وميض مشرق بسبب انفجار بالقرب من منشآت عسكرية في شرق طهران. وفقا للرواية الرسمية، كان هذا الوميض ناتجا عن انفجار أسطوانة غاز تقني يوم 26 يونيو الماضي.

بالإضافة إلى ذلك، قبل أسبوع ، أبلغ العلماء والسلطات النووية الإيرانية عن حادث حريق في محطة تخصيب اليورانيوم في نطنز. ولم يتم الإعلان عن طبيعة الحادث لأسباب أمنية، لكن وسائل الإعلام كتبت أنه يمكن أن يكون تخريبا إسرائيليا متعمدا.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
RT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

12 − 3 =

زر الذهاب إلى الأعلى