شكري لعباس: نرفض ضم إسرائيل أراضي فلسطينية بالضفة

أعرب وزير الخارجية المصري، خلال لقاء له مع الرئيس الفلسطيني عن دعم مصر للقضية الفلسطينية ولحقوق الشعب الفلسطيني.

ميدل ايست نيوز: أعرب وزير الخارجية المصري، “سامح شكري”، خلال لقاء له مع الرئيس الفلسطيني “محمود عباس”، في رام الله،  عن دعم مصر للقضية الفلسطينية ولحقوق الشعب الفلسطيني وعلى رأسها حقه في تقرير مصيره وإقامة دولته المستقلة ذات السيادة على حدود عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

وشدد “شكري” على رفض بلاده أي قرارات أو خطوات أحادية بما فيها ضم (إسرائيل) لأراض فلسطينية في الضفة الغربية.

وبحث “شكري” خلال زيارته إلى رام الله، “الخطوات والأساليب المتاحة لاستئناف جهود السلام على أساس حل الدولتين والمرجعيات الدولية المعروفة والمبادرة العربية للسلام”.

من جانبه،  أعرب الرئيس الفلسطيني خلال اللقاء عن تقديره لـ”جهود القيادة المصرية الصادقة ومساعيها لدعم القضية الفلسطينية واستعادة الحقوق الفلسطينية المشروعة”.

وأشاد “عباس”، “بدور مصر التاريخي في الوقوف إلى جانب أشقائها والدفاع عن المصالح والحقوق العربية”.

والأحد، توجه “شكري” على رأس وفد إلى عمان فى زيارة للأردن ورام الله يبحث خلالها دعم علاقات التعاون بين مصر والأردن والسلطة الفلسطينية وآخر التطورات العربية.

والتقى “شكري” خلال زيارته عمان العاهل الأردني  الملك “عبدالله الثاني”، كما أجرى مشاورات مع نظيره الأردني “أيمن الصفدي” من أجل التنسيق بشأن مُستجدات الأوضاع على الساحة الإقليمية، ولاسيما التطورات على الساحة الفلسطينية.

وفي وقت سابق، بحث الرئيس المصري “عبدالفتاح السيسي”، في اتصال هاتفي مع “عباس” آخر التطورات على الساحة الفلسطينية.

واتفق الطرفان خلال الاتصال على مواصلة التشاور والتنسيق المكثف بينهما خلال الفترة القادمة إزاء مختلف الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
الخلیج الجدید

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × 4 =

زر الذهاب إلى الأعلى