كولومبيا تحذر من سعي فنزويلا لشراء صواريخ إيرانية

قال رئيس كولومبيا إن حكومة الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو تتطلع إلى شراء صواريخ إيرانية.

ميدل ايست نيوز: قال رئيس كولومبيا، إيفان دوكي، إن حكومة الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو تتطلع إلى شراء صواريخ إيرانية، وهي تسلم أسلحة مصنوعة في بيلاروس وروسيا إلى جماعات مسلحة كولومبية.

وأضاف دوكي في مناسبة نظمت عبر الانترنت: “وردت معلومات من أجهزة مخابرات دولية تعمل معنا تظهر أن دكتاتورية نيكولاس مادورو مهتمة بالحصول على بعض الصواريخ المتوسطة والبعيدة المدى من إيران”.

وتابع قائلا: “المعلومات تقول إنها (الصواريخ) لم تصل بعد، لكن جرت اتصالات بموجب تعليمات من (وزير دفاع فنزويلا فلاديمير) بادرينو”.

وجدد دوكي اتهاماته المتكررة بأن مادورو يحمي ويدعم أعضاء سابقين في جماعة “القوات المسلحة الثورية الكولومبية” الذين يرفضون اتفاق السلام الذي تم توقيعه في 2016، وكذلك “مسلحي جيش التحرير الوطني”.

ولا تعترف كولومبيا بمادورو رئيسا لفنزويلا، ويصفه دوكي بالدكتاتور. والحكومة الكولومبية من بين أكثر من 50 دولة تعتبر زعيم المعارضة خوان جوايدو رئيسا لفنزويلا.

من جهته وصف وزير خارجية فنزويلا خورخي أريزا في منشور على تويتر مزاعم دوكي بأنها “خيال”.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

13 − 10 =

زر الذهاب إلى الأعلى