مسؤول إيراني: تصدير ما قيمته 191 مليون دولار عبر حدود سردشت إلى العراق

أعلن رئيس دائرة الجمارك في مدينة سردشت عن تصدير 152 ألف طن من السلع.

ميدل ايست نيوز: أعلن رئيس دائرة الجمارك في مدينة سردشت (بمحافظة أذربايجان الغربية – شمال غرب)، عن تصدير 152 ألف طن من السلع، وبما يبلغ 191 مليون دولار خلال العام الحالي عبر معبر “كيلة” الحدودي في سردشت إلى العراق.

وقال “داوود فاتحي” في تصريح لمراسل “إرنا” اليوم الخميس: إنه عقب وقف النشاطات في المنافذ الحدودية من جراء تفشي فيروس كورونا، واستئناف العمل داخل الأسواق الحدودية، فقد بلغ المعدل اليومي لشاحنات النقل الإيرانية والعراقية التي تستخدم معبر كيلة، 140 شاحنة حاليا.

وحول أهم السلع التي يتم تصديرها عبر هذه المنطقة الحدودية إلى شمال العراق، أشار المسؤول بمحافظة أذربايجان الغربية إلى الحديد والسيراميك والمنتجات المعدنية والبلاستيك والفواكه والخضروات.

كما نوه إلى الطاقات الاقتصادية الكامنة في مدينة سردشت، مصرحا أن هذه المدينة الحدودية ونظرا إلى قربها الجغرافي من العراق، مؤهلة لإيجاد نقلة نوعية في المجال السياحي أيضا.

وأكد فاتحي، أنه في ظروف انتشار وباء كورونا، تجري النشاطات التجارية في هذا المعبر الحدودي مع رعاية كامل التعلميات الصحية والوقائية من قبل مسؤولي البلدين.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
إرنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 × 5 =

زر الذهاب إلى الأعلى