الولايات المتحدة تفرغ في نيويورك شحنة بنزين إيراني مصادرة

أظهرت بيانات تعقب السفن أنه جرى تفريغ 557 ألف برميل من البنزين في نيويورك من الناقلة "ميرسك بروغرس" التي ترفع علم سنغافورة.

ميدل ايست نيوز: أفادت بيانات تعقب السفن من “رفينيتيف” بأن واحدة من ناقلتين تحملان شحنات بنزين إيراني صادرتها الولايات المتحدة، قد جرى تفريغها في نيويورك يوم الخميس، مما ينهي رحلة استمرت 3 أشهر.

وكانت وزارة العدل الأمريكية صادرت في يوليو 1.1 مليون برميل من الوقود كانت على متن 4 ناقلات مملوكة ملكية خاصة متجهة إلى فنزويلا، وذلك في إطار جهود واشنطن لعرقلة التجارة بين البلدين الخاضعين لعقوبات.

وأظهرت بيانات تعقب السفن أنه جرى تفريغ 557 ألف برميل من البنزين في نيويورك من الناقلة “ميرسك بروغرس” التي ترفع علم سنغافورة، بعد تحميلها في سريلانكا في الرابع من يوليو.

وامتنع متحدث باسم وزارة العدل الأمريكية عن التعقيب.

وكانت “ميرسك بروغرس” من المقرر وصولها إلى هيوستون الشهر الماضي، لكنها غيرت مسارها.

وترسو يوروفورس” وهي ناقلة ثانية تحمل بعضا من الوقود المصادر، قبالة الساحل في تكساس منذ التاسع من سبتمبر.

وطعن أصحاب أربع شحنات وقود إيرانية في المصادرة أمام محكمة جزئية أمريكية، مؤكدين حقهم في التحكم في الشحنات التي قالوا إنها متجهة لعملاء في بيرو وكولومبيا، وقال محام للشركات إنه ليس لديه علم بالتفريغ.

وكانت إيران قد أعلنت سابقا أن شحنة هذه الناقلات قد بيعت من قبل وأن إيران قد استلمت بدلها.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
RT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 × ثلاثة =

زر الذهاب إلى الأعلى