ظريف خلال لقاء مع عبدالله عبدالله يؤكد على موقف إيران المساند لعملية السلام والحوار بين الأفغان

التقى عبد الله والوفد المرافق له، ظهر اليوم، ظريف بمقر الخارجية في طهران.

ميدل ايست نيوز: أكد وزير الخارجية الإيراني “محمد جواد ظريف”، في لقائه اليوم الأحد بطهران رئيس المجلس الأعلى للمصالحة الوطنية في أفغانستان “عبد الله عبد الله”، مشددا على موقف الجمهورية الإسلامية الإيرانية المساند لعملية السلام بقيادة ورعاية الأفغانيين واتفاق الأطراف المشاركة في “الحوار الأفغاني – الأفغاني”.

وأشاد “ظريف”، خلال اللقاء اليوم، بمشاركة “عبدالله” في العملية السياسية وقبوله رئاسة المجلس الأعلى للمصالحة الوطنية بأفغانستان؛ كما أشار إلى “أن حضور طالبان في الهيكلة السياسية الأفغانية محط تأييد البلاد”.

إلى ذلك، قدم عبد الله شرحا لآخر المستجدات على الساحة الداخلية في أفغانستان، بما في ذلك عملية الحوار بين الأفغان.

ووصل رئيس المجلس الأعلى للمصالحة الوطنية الأفغاني، صباح اليوم الأحد، إلى طهران؛ في زيارة رسمية تستغرق يوما واحدا يجري خلالها مباحثات مع كبار المسؤولين الإيرانيين حول آليات توسيع العلاقات الثنائية، وترسيخ السلام والاستقرار في بلاده.

وعلى الصعيد نفسه، التقى عبد الله والوفد المرافق له، ظهر اليوم، ظريف بمقر الخارجية في طهران.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
إرنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

9 − 2 =

زر الذهاب إلى الأعلى