عقوبات أمريكية ضد سفير طهران في بغداد وكيانات إيرانية

أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية فرض عقوبات جديدة على إيران، طالت سفير طهران في بغداد إيرج مسجدي وعدة كيانات إيرانية.

ميدل ايست نيوز: أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية فرض عقوبات جديدة على إيران، طالت سفير طهران في بغداد إيرج مسجدي وعدة كيانات إيرانية اتهمتها واشنطن بالتدخل في الانتخابات.

واتهمت الخزانة الأمريكية في بيان لها يوم الخميس السفير الإيراني بأنه “استغل منصبه” لدعم “المليشيات العراقية” التي تقول واشنطن إنها مسؤولة عن الهجمات على القوات الأمريكية في العراق.

واتهمته واشنطن كذلك بالعمل على تمرير تحويلات مالية خفية لصالح “فيلق القدس” التابع للحرس الثوري الإيراني، الذي أدرجته الولايات المتحدة على قائمة الإرهاب في وقت سابق.

كما شملت العقوبات قياديين اثنين في “حزب الله” اللبناني، هما عضوا المجلس المركزي للحزب نبيل قاووق وحسن البغدادي، اللذين وصفهما مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع للوزارة بأنهما من أبرز العاملين في إدارة عمليات حزب الله وأنشتطه العسكرية.

وقال وزير الخزانة الأمريكي، ستيفن منوتشين، إن كبار قادة الحزب “مسؤولون عن تنفيذ أجندة إرهابية مزعزعة للاستقرار، وتستهدف مصالح الولايات المتحدة وشركائها”.

بالإضافة إلى ذلك فرضت الولايات المتحدة عقوبات على 3 مؤسسات إيرانية، هي مؤسسة “بيان رسانه كستر” واتحاد الإذاعات والتلفزيونات الإسلامية الإيراني (IRTVU) و”الاتحاد الدولي للإعلام الافتراضي” (IUVM).

واعتبرت واشنطن المؤسسة الأولى متورطة في التدخل في الانتخابات الرئاسية الأمريكية، وقالت إن المؤسستين الأخريين تابعتان للحرس الثوري الإيراني.

وكانت الاستخبارات الأمريكية قد اتهمت إيران بالتدخل في الانتخابات الأمريكية القادمة بهدف زعزعة الاستقرار في الولايات المتحدة والحيلولة دون إعادة انتخاب دونالد ترامب رئيسا للبلاد.

واستدعت الخارجية الإيرانية، اليوم الخميس، السفير السويسري لدى طهران ماركوس لايتنر باعتباره ممثلا للمصالح الأمريكية في إيران، وذلك احتجاجا على اتهامات واشنطن لطهران بالتدخل في الانتخابات الأمريكية المقبلة.

وأعلن الناطق باسم وزارة الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زاده، في بيان “استدعاء السفير السويسري بعد نشر بعض المزاعم التي لا أساس لها من قبل مسؤولي النظام الأمريكي حول تدخل دول مثل إيران وروسيا في الانتخابات الأمريكية المقبلة”.

وأوضح البيان، أن إيران “ترفض هذه المزاعم المتكررة وتعتبر أنه لا فرق لديها بين أي من المرشحين سيفوز بالانتخابات المقبلة”.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
روسيا اليوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

8 + 15 =

زر الذهاب إلى الأعلى