إيران تفتح معبرا حدوديا ثالثا مع باكستان

افتتح معبر "بيشين - مند" الحدودي في جنوب محافظة سيستان بحضور وزير الطرق محمد اسلامي ووزيرة الصناعات الدفاعية الباكستانية زبيدة جلال.

ميدل ايست نيوز: افتتح اليوم الاربعاء معبر “بيشين – مند” الحدودي في جنوب محافظة سيستان وبلوجستان (جنوب شرق ايران) بحضور وزير الطرق محمد اسلامي ووزيرة الصناعات الدفاعية الباكستانية زبيدة جلال وعدد اخر من المسؤولين الايرانيين والباكستانيين.

وقال وزير الطرق الايراني، في حفل افتتاح المعبر الرسمي الثالث بين ايران وباكستان: اتبعنا بعض الخطوات الأساسية بالتعاون مع وزارة الخارجية  في موضوع تطوير العلاقات والتبادل التجاري مع الدولة الصديقة والجارة باكستان، حيث تمكنا وبعد سنوات من وجود حدود رسمية واحدة فقط، من افتتاح المعبر الرسمي الثاني “ريمدان” العام الماضي، ونشهد هذا العام افتتاح المعبر الثالث.

وأضاف، أن التبادل التجاري عبر الحدود مع باكستان سيتغير بشكل عام، موضحا إن إضافة محطتين رسميتين للتبادلات التجارية بالإضافة إلى 6 أسواق حدودية رسمية ستساعدنا على التحرك نحو عمل جيد.

من جانبها، قالت وزيرة الصناعات الدفاعية الباكستانية بصفتها رئيسة الوفد الباكستاني في حفل افتتاح المعبر الحدودي الثالث مع ايران، ان افتتاح معبر “بيش – مند” امر عظيم ورائع وإنجاز تاريخي للبلدين يؤكد التزام حكومة “عمران خان” بتعزيز العلاقات مع إيران.

واضافت السيدة زبيدة جلال خان في مقابلة خاصة مع وكالة إرنا الإيرانية الرسمية اليوم الأربعاء، إن فتح المعبر الحدودي الثالث بين ايران وباكستان في منطقة “مند” بولاية بلوجستان ومنطقة “بيشين” الايرانية، يعد خطوة تاريخية تخدم المصالح المشتركة لإيران وباكستان.

السياسية الباكستانية السيدة زبيدة جلال وبسبب انتمائها إلى منطقة بلوشستان، فإنها على دراية وثيقة بالقواسم المشتركة بين البلدين الصديقين والجارين إيران وباكستان، وكنائبة منتخبة لولاية بلوشستان، فأنها عازمة على تعزيز العلاقات بين البلدين و استخدام قدرات وزارة الدفاع لتوسيع التعاون الشامل، لا سيما في مجال إدارة الحدود والتعاون الدفاعي والاقتصادي.

وتطرقت وزيرة الصناعات الدفاعية الباكستانية الى حضورها حفل افتتاح المعبر الرسمي الثاني لإيران وباكستان في منطقة ريمدان- جبد والخطوات التي اتخذها البلدان لتطوير البنية التحتية وإنشاء سوق حدودية مشتركة، وقالت أن طهران وإسلام آباد يخطوان باتجاه تعميق العلاقات طويلة الأمد، والتطورات الاخيرة على الحدود المشتركة مؤشر على عزم والتزام البلدين بتقوية العلاقات، لا سيما أهمية تحسين حياة سكان الحدود في البلدين.

وأكدت على أهداف السياسة الخارجية الباكستانية ورؤية ونهج حكومة رئيس الوزراء عمران خان في تطوير العلاقات مع الجمهورية الإسلامية، وقالت ان  فتح الحدود الرسمية الثالثة مع جارتنا  ياتي كجزء من تحقيق هذا الهدف.

وشددت على أن افتتاح معبر بيشين – مند سيوفر فرص عمل للسكان على جانبي الحدود، ويحسن سبل عيش الفقراء، كما سيسهم في دعم التعاون الاقتصادي وتطوير التجارة القانونية بين البلدين إيران وباكستان.

واعربت زبيدة جلال عن ارتياحها لتنسيق المواقف بين المسؤولين الإيرانيين والباكستانيين في إدارة الحدود ونظرتهم الإيجابية تجاه ضرورة توسيع التعاون التجاري، وأعلنت استعدادها للقيام بزيارة رسمية إلى إيران في المستقبل القريب.

 

قد يعجبك:

معبر حدودي جديد بين إيران وباكستان بآثار تتجاوز التجارة

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

13 − عشرة =

زر الذهاب إلى الأعلى