بالفيديو.. المرشد الأعلى والرئيس الإيراني ومرشحو الانتخابات يدلون بأصواتهم

أدلى المرشد الأعلى الإيراني والرئيس حسن روحاني ومرشحو الانتخابات بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية الإيرانية.

ميدل ايست نيوز: اكد المرشد الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي ان يوم الانتخابات هو يوم الشعب الايراني، لافتا ان الشعب الإيراني يوم الانتخابات يقرر مصيره ويبني مستقبله.

وفي تصريح ادلى به اية الله الخامنئي للصحفيين صباح الیوم الجمعة بعد الادلاء بصوته في المركز الانتخابي بحسينيه الإمام الخميني (رض)، في الدقائق الأولى من بدء عملية الاقتراع في الانتخابات الرئاسية الـ 13، اكد سماحته ان الشعب الإيراني هو من سيقرر مصير البلاد للسنوات المقبلة عبر مشاركته في الانتخابات الرئاسية، قائلا: أدعو الشعب الإيراني إلى المشاركة في الانتخابات الرئاسية وتقرير مصيره ومستقبل البلاد.

وقال: اليوم الشعب هو المدير الرئيسي للساحة، من خلال حضوره امام صناديق الاقتراع وادلائه بصوته هو من يعين الوضع العام والاساسي للبلاد في الاعوام القادمة، مضيفا : بناءً على هذه الحقيقة، ان الحكمة الإنسانية تحكم أن يشارك جميع ابناء الشعب في هذا الاختبار الوطني والدولي العظيم .

وتابع: ان دعواتنا المتكررة لمشاركة الشعب الايراني في الانتخابات يرجع الى أنه هو المستفيد الأول من هذا الحضور، كما أن الجمهورية الإسلامية الايرانية سوف تكتسب مزايا كبيرة على الساحة الدولية.

واكد  ان اصوات جميع الشعب فرداً فرداً لها اهمية في الانتخابات قائلا: تعالوا جميعكم، قوموا بالاختيار وصوتوا ولا يقول أحدكم أن صوته لا يحدث تغييرا، لأن هذه الأصوات الفردية هي التي تشكل ملايين الأصوات.

واضاف: ان شاء الله وببركة الامام علي بن موسى الرضا (عليهما السلام) صاحب الذكرى العطرة في هذه الايام، سيكون هذا اليوم يوم مبارك وسيكون كذلك بفضل الله وسيرى الشعب خيرا من هذه الانتخابات.

وأعرب عن شكره لجميع المسؤولين والعاملين في مجال تنظيم هذه الانتخابات ودعاهم الى توخي الدقة اللازمة في العملية الانتخابية في عموم البلاد.

كما أعرب  عن شكره للصحفيين والمصورين على ادائهم وتغطيتهم لاحداث الانتخابات .

وفتحت مراكز الاقتراع أبوابها في عموم ايران عند الساعة السابعة صباحا بالتوقيت المحلي اليوم الجمعة للبدء بعملية الاقتراع في الانتخابات الرئاسية  في دورتها الثالثة عشرة.

يذكر ان الانتخابات الرئاسية الـ 13 بدأت صباح اليوم  الجمعة في البلاد وبالتزامن معها ايضا تقام انتخابات الدورة الـ 6 للمجالس الاسلامية البلدية والقروية والانتخابات التكميلية لمجلس خبراء القيادة.

وأدلى الرئيس الإيراني، حسن روحاني، بصوته خلال تفقد لجنة الانتخابات بوزارة الداخلية الإيرانية، وسط العاصمة طهران، داعيا في كلمة مقتضبة الشعب الإيراني إلى المشاركة الواسعة في هذه الانتخابات.

وقال روحاني إنه “لا ينبغي أن تمنع المشاكل التي رافقت المراحل السابقة للعملية الانتخابية المواطنين من التصويت”، مؤكدا “حبذا لو لم تحدث هذه المشاكل لنشاهد اليوم مشاركة أوسع من المواطنين”، في إشارة غير مباشرة إلى استبعاد معظم المرشحين من السباق والذي أثار انتقادات واسعة، مضيفا أن المشاركة في الانتخابات “مهمة للشعب والنظام”.
تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة × اثنان =

زر الذهاب إلى الأعلى