4 دول توقف التفاوض مع إيران بشأن تعويضات حادث الطائرة الأوكرانية

قالت كندا وبريطانيا والسويد وأوكرانيا إنها أوقفت الجهود الرامية لإجراء محادثات مع طهران بشأن دفع تعويضات عن طائرة ركاب أسقطتها إيران.

ميدل ايست نيوز: قالت كندا وبريطانيا والسويد وأوكرانيا إنها أوقفت الجهود الرامية لإجراء محادثات مع طهران بشأن دفع تعويضات عن طائرة ركاب أسقطتها إيران وستحاول تسوية الأمر وفقاً لأحكام القانون الدولي.

وقتل 176 شخصاً عندما أسقطت إيران الطائرة الأوكرانية في يناير كانون الثاني 2020، ومعظمهم من رعايا البلدان الأربعة.

وقالت الدول الأربع في بيان مشترك “بالرغم من جهودنا المضنية على مدى العامين الماضيين والمحاولات العديدة لحل هذه المسألة عن طريق المفاوضات، فإن فريق التنسيق الدولي قرر أن أي محاولات أخرى للتفاوض مع إيران … غير مجدية”.

وأضاف البيان “سيركز فريق التنسيق الدولي الآن على إجراءات لاحقة لحل هذه المسألة وفقا لأحكام القانون الدولي”. ولم تذكر تفاصيل.

وقالت طهران إن الحرس الثوري أسقط عن طريق الخطأ الطائرة وهي من طراز بوينج 737، في وقت هيمنت عليه التوترات بين طهران والولايات المتحدة.

وفي الأسبوع الماضي، منحت محكمة في أونتاريو في كندا تعويضاً قدره 107 ملايين دولار كندي (83.94 مليون دولار) بالإضافة إلى الفائدة، لأسر ستة أشخاص لقوا حتفهم في الحادث.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 − أربعة =

زر الذهاب إلى الأعلى