طهران تكشف عن تلقيها اقتراحا حول “اتفاق مؤقت” في فيينا/ “ليس مثاليا لكننا سندرس الأمر”

كشف رئيس لجنة الأمن القومي بالبرلمان الإيراني وحيد جلال زادة أن دول 4+1 اقترحت اتفاقا مؤقتا بفيينا للتوصل لاتفاق دائم.

ميدل ايست نيوز: كشف رئيس لجنة الأمن القومي بالبرلمان الإيراني وحيد جلال زادة أن دول 4+1 اقترحت اتفاقا مؤقتا بفيينا للتوصل لاتفاق دائم.

وقال في تصريح لوكالة “إيلنا” الإيرانية أن الفريق الإيراني المفاوض في فيينا مسؤول عن الوصول إلى اتفاق “دائم وضامن لمصالح إيران” مضيفا أن طهران لم تقبل مقترح الاتفاق الدائم ولم ترفضه وسوف تدرس الأمر مع أنه ليس أمرا مثالياً بالنسبة لإيران.

وأضاف إيران ترفض الاتفاق المؤقت مدئيا لأن تجربة إيران تكشف أن بعض الأطراف خرجت من الاتفاق بشكل فردي.

وأكد أن إيران لا ترغب إلى اتفاق جديد بل الاتفاق الدائم حصل عام 2015 وطهران لا تبحث إلا الرجوع إلى ذلك الاتفاق مضيفا على الدول الغربية اتخاذ خطوات مؤثرة لإعادة بناء الثقة في أي اتفاق مقبل.

وقال إن إيران ليست متفائلة بعودة واشنطن لتنفيذ التزاماتها في الاتفاق النووي.

وفي وقت سابق قال وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان، يوم الثلاثاء، إنّ إيران والقوى العالمية ما زالت بعيدة عن إبرام اتفاق لإحياء الاتفاق النووي المبرم عام 2015 رغم إحراز بعض التقدم في نهاية ديسمبر/كانون الأول.

وأضاف لودريان، أمام أعضاء البرلمان الفرنسي، وفق ما أوردته “رويترز“، أنّ المناقشات الجارية في فيينا “بطيئة للغاية”، معتبراً أنّ ذلك “يهدد إمكانية التوصل في إطار زمني واقعي إلى حل يحترم المصالح”.

وكان وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان أكد أن زيارته التي أجراها مؤخرا إلى سلطنة عمان وقطر هدفت إلى طمأنة جيران بلاده ونقل وجهة نظرها في محادثات فيينا حول برنامجها النووي.

وقال عبد اللهيان في تصريح لوكالة “إرنا” على هامش لقاءاته مع المسؤولين القطريين: “نعتقد أن الإنجازات السلمية للبرنامج النووي الإيراني يمكن أن يستفيد منها جميع الدول المجاورة والمسلمة”.

وأضاف: “من الطبيعي أن يحاول بعض المفاوضين في فيينا إثارة قلق جيراننا من خلال نقل ما يجري في المحادثات بشكل خاطئ”.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 − اثنان =

زر الذهاب إلى الأعلى