فرنسا: إحياء اتفاق إيران النووي لا يزال بعيداً

قال وزير الخارجية الفرنسي إنّ إيران والقوى العالمية ما زالت بعيدة عن إبرام اتفاق لإحياء الاتفاق النووي رغم إحراز بعض التقدم في نهاية ديسمبر/كانون الأول.

ميدل ايست نيوز: قال وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان، يوم الثلاثاء، إنّ إيران والقوى العالمية ما زالت بعيدة عن إبرام اتفاق لإحياء الاتفاق النووي المبرم عام 2015 رغم إحراز بعض التقدم في نهاية ديسمبر/كانون الأول.

وأضاف لودريان، أمام أعضاء البرلمان الفرنسي، وفق ما أوردته “رويترز“، أنّ المناقشات الجارية في فيينا “بطيئة للغاية”، معتبراً أنّ ذلك “يهدد إمكانية التوصل في إطار زمني واقعي إلى حل يحترم المصالح”.

وكان وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان أكد أن زيارته التي أجراها مؤخرا إلى سلطنة عمان وقطر هدفت إلى طمأنة جيران بلاده ونقل وجهة نظرها في محادثات فيينا حول برنامجها النووي.

وقال عبد اللهيان في تصريح لوكالة “إرنا” على هامش لقاءاته مع المسؤولين القطريين: “نعتقد أن الإنجازات السلمية للبرنامج النووي الإيراني يمكن أن يستفيد منها جميع الدول المجاورة والمسلمة”.

وأضاف: “من الطبيعي أن يحاول بعض المفاوضين في فيينا إثارة قلق جيراننا من خلال نقل ما يجري في المحادثات بشكل خاطئ”.

وتابع: “لذلك، فإن أحد أهداف هذه الرحلة الإقليمية هو إخبار جيران إيران برواية طهران عن محادثات فيينا”.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
العربي الجديد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرين − 2 =

زر الذهاب إلى الأعلى