الحرس الثوري الإيراني: واشنطن ستترك السعوديين والاماراتيين “أذلاء بائسين”

قال المتحدث باسم الحرس الثوري الإيراني ستشهدون أن الأمريكان سيتركون السعوديين والإماراتيين في المستقبل أذلاء بائسين بما لا حد له.

ميدل ايست نيوز: اعتبر الحرس الثوري الإيراني أن الولايات المتحدة تدعم أدواتها ما دامت تعود بالنفع لها، مؤكدا أن ” واشنطن ستترك في المستقبل السعوديين والاماراتيين أذلاء بائسين”.

وخلال مراسم احتفالية بمناسبة “عشرة الفجر” (أعياد انتصار الثورة الإسلامية في إيران)، قال المتحدث باسم الحرس الثوري، العميد رمضان شريف: “إن أبناءكم في القوات المسلحة يبذلون قصارى جهودهم لصيانة أرواح المواطنين والدفاع عن جغرافيا الوطن وحماية الثورة الإسلامية، وقد أثبتوا في العمل كيف يتصدون في الساحة للأمريكان، العدو الأول للأمة الإسلامية”، وذلك حسب ما أفادت وكالة فارس الإيرانية.

وتابع رمضان شريف: “لقد شاهدتم في السنوات الماضية استهداف طائرة تجسس أمريكية غالية الثمن بأسلحة مصنعة محليا تماما، كما أعلنا بكل شجاعة أننا قصفنا قاعدتهم الكبرى بالصواريخ (عين الأسد في العراق)، حيث أدركوا أنهم يواجهون إرادة راسخة وسدا فولاذيا لأبناء الثورة والقيادة”.

وأضاف: “إنهم وبعد 20 عاما غادروا البلد المجاور لنا (أفغانستان) بكل ذلة ومهانة”، لافتا إلى أن “أساس توجهات أمريكا مبنية على نهب الشعوب، وهي لا تلتزم بأي شيء آخر”.

واستطرد المتحدث باسم الحرس الثوري: “ستشهدون أن الأمريكان سيتركون السعوديين والإماراتيين في المستقبل أذلاء بائسين بما لا حد له، والدليل الواضح على ذلك هو أنهم يدعمون أدواتهم ما دامت تعود عليهم بالنفع”.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
بواسطة
RT
المصدر
فارس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

6 + أربعة =

زر الذهاب إلى الأعلى