إيران تعلن صفقات نفطية بـ16 مليار دولار دون الكشف عن التفاصيل

أعلن وزير النفط الإيراني، جواد أوجي، إبرام طهران صفقات جديدة في مجال النفط بنحو 16 مليار دولار.

ميدل ايست نيوز: أعلن وزير النفط الإيراني، جواد أوجي، إبرام طهران صفقات جديدة في مجال النفط بنحو 16 مليار دولار.

وقال أوجي في مقابلة مع وكالة الأنباء الرسمية الإيرانية “إرنا”، أفادت به قناة العربية إن “28 من هذه العقود تتعلق بتوفير غازات الاحتراق ومد أنابيب للنفط من الجنوب إلى الشمال بدلاً من نقل النفط بواسطة الصهاريج عبر الطرق”.

كما أردف قائلاً إنه “في ظل العقوبات من الطبيعي عدم الإعلان عن أسماء الشركات”، مشدداً: “لن نغير هذا الإجراء ولن نكشف عن أسماء الشركات أو تفاصيل العقود لمجرد جعل البعض يتوقف عن الانتقاد”.

ويبدو أن الوزير يشير بشكل غير مباشر إلى “الالتفاف على العقوبات” الأميركية، التي يصفها النظام الإيراني بسياسة “إفشال العقوبات”.

وبحسب ما قال الوزير، فقد تجاوزت الطاقة الإنتاجية الحالية للبلاد “3 ملايين و800 ألف برميل يومياً، وزادت عائدات بيع النفط الخام ومكثفات الغاز وصادرات الغاز والمنتجات البترولية والمنتجات البتروكيماوية بنحو مرة ونصف مقارنة بعام 2020”.

وأضاف أن عدد العقود والصفقات التي تم إبرامها منذ تولي إبراهيم رئيسي رئاسة السلطة التنفيذية في البلاد بلغ 55.

ووصف الوزير الصفقات بأنها “أضعاف العقود العاطلة مع شركة توتال” الذي أبرمت في عهد الرئيس السابق حسن روحاني.

وفي شهر فبراير الماضي اعلن مدير العلاقات العامة بوزارة النفط الايرانية علي فروزندة عن ابرام عقود بقيمة 4.5 مليار دولار لتطوير 7 حقول نفطية وغازية خلال الاشهر الاخيرة.

يشار إلى أنه قبل نحو 6 أسابيع، ذكرت وكالة رويترز أن صادرات النفط الإيرانية إلى الصين في يناير الماضي تجاوزت 700 ألف برميل يومياً، وفق تقديرات 3 شركات لتتبع ناقلات النفط.

في حين تشير بعض التقارير إلى أن إيران تبيع النفط بأسعار منخفضة لزبائنها في السنوات الأخيرة بغية التهرب من العقوبات الأميركية.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

9 + 3 =

زر الذهاب إلى الأعلى