“في إطار التغلب على العقوبات”.. وزير النفط الإيراني يلتقي مادورو

أعرب الرئيس الفنزويلي عن أمله بتعزيز التعاون بين بلاده وإيران وخاصة في مجال الطاقة، واصفاً زيارة وزير النفط الإيراني إلى بلاده بأنها بناءة ومثمرة.

ميدل ايست نيوز: أعرب الرئيس الفنزويلي، نیکولاس مادورو، عن أمله بتعزيز التعاون بين بلاده وإيران وخاصة في مجال الطاقة، واصفاً زيارة وزير النفط الإيراني إلى بلاده بأنها بناءة ومثمرة.

كلام الرئيس الفنزويلي أتى تزامناً مع زيارة وزير النفط الإيراني، جواد أوجي، إلى فنزويلا التي تأتي في إطار التغلب على الحظر الأميركي المفروض على كلا البلدين.

ورحّب الرئيس مادورو بزيارة وزير النفط لبلاده، التي رأى أنّ من شأنها تعزيز التعاون الثنائي بين الجانبين أكثر من أي وقت مضى، ووصف إيران وفنزويلا بـ”الأختين”، خاصة في الوضع الراهن الذي يتطلب التعاون وتعزيز العلاقات بين البلدين في مختلف المجالات وخاصة في مجال الطاقة.

وكان الوزير أوجي التقى قبل مادورو بنظيره الفنزويلي، طارق الایسامي، وتباحث معه حول استمرار آلية التعاون الثنائي وايجاد الآلية اللازمة للتغلب على الحظر الأميركي الأحادي الجانب وحلفاء أميركا ضد كل من إيران وفنزويلا.

وتأتي زيارة أوجي إلى فنزويلا، التي تمتلك أكبر احتياطيات مثبتة من النفط الخام في العالم، بعد أسابيع على زيارة لمسؤولين أميركيين في خضم ارتفاع أسعار النفط عالمياً على وقع العملية العسكرية في أوكرانيا.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرين − 10 =

زر الذهاب إلى الأعلى