إيران وتركيا تناقشان ملف المياه المشتركة

تباحث وزير الخارجية الايرانية حسين امير عبداللهيان هاتفيا مع نظيره التركي مولود جاويش اوغلو بشان التعاون الثنائي بين البلدين.

ميدل ايست نيوز: تباحث وزير الخارجية الايرانية حسين امير عبداللهيان هاتفيا مع نظيره التركي مولود جاويش اوغلو بشان التعاون الثنائي بين البلدين وبعض القضايا الاقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

وفي الاتصال الهاتفي الذي جرى الاربعاء، هنأ زير الخارجية الايراني حسين امير عبداللهيان نظيره التركي مولود جاويش اوغلو لمناسبة عيد الفطر السعيد، معتبرا استمرار تبادل زيارات كبار مسؤولي البلدين بانه ياتي في سياق المزيد من تنمية وتطوير العلاقات بين طهران وانقرة ــ وذلك حسب ما أفادت به وكالة إرنا الإيرانية الرسمية.

واشار الى التخطيط لعقد الاجتماع السابع للمجلس الاعلى للتعاون الاستراتيجي بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وتركيا وقال: ان عقد هذا الاجتماع المهم سيشكل خطوة مهمة في التقدم بالعلاقات وتحقيق مصالح البلدين والشعبين وتطوير العلاقات الثنائية.

واكد امير عبداللهيان ضرورة التعاون المضطرد بين البلدين في المحافظة على البيئة واهمية حل وتسوية القضايا المتبقية في هذا المجال وكذلك وجوب تسريع التعاون الثنائي في اطار “اللجنة المستحدثة للمياه” نظرا لاهمية موضوع التغيرات المناخية والبيئية.

بدوره أكد وزير الخارجية التركي خلال هذا الاتصال الهاتفي على ضرورة اتخاذ خطوات مؤثرة وملموسة للارتقاء بمستوى العلاقات الجيدة والاخوية بين البلدين.

واعلن جاويش اوغلو استعداد انقرة لعقد الاجتماع السابع للمجلس الاعلى للتعاون الاستراتيجي بين البلدين والتخطيط لزيارة الرئيس التركي الى طهران.

واشار وزير الخارجية التركي الى العلاقات الطيبة بين البلدين الجارين والشقيقين وقال انه بناء على الاتفاق الاخير الحاصل، سيواصل متابعة القضايا البيئية وادارة مصادر المياه المشتركة عن طريق المؤسسات المعنية في تركيا واستمرار انعقاد اجتماعات اللجنة المشتركة للمياه.

واكد الوزيران على استمرار المشاورات لمتابعة القضايا المدرجة على جدول اعمال تعزيز العلاقات الثنائية وكذلك القضايا الاقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

6 + 15 =

زر الذهاب إلى الأعلى