ايران تدين جريمة القتل المتعمد الذي طالت مراسلة قناة “الجزيرة”

أدان المتحدث باسم وزارة الخارجية (الايرانية) "سعيد خطيب زادة" جريمة الاستهداف المتعمد الذي طال المراسلة البارزة لقناة الجزيرة الاخبارية في فلسطين.

ميدل ايست نيوز: أدان المتحدث باسم وزارة الخارجية (الايرانية) “سعيد خطيب زادة” جريمة الاستهداف المتعمد الذي طال المراسلة البارزة لقناة الجزيرة الاخبارية في فلسطين المحتلة السيدة “شيرين ابوعاقلة”، بواسطة قوات الكيان الصهيوني.

وقدم “خطيب زادة”، بالمناسبة، في بيان أفادت به وكالة إرنا الإيرانية الرسمية العزاء الى اسرة الفقيدة وشبكة الجزيرة و”المراسلين الذين يؤمنون بمبادئ فلسطين والقدس الشريف”.

واعتبر متحدث الخارجية، ان هذه الخطوة الاجرامية التي اقدم عليها الكيان الصهيوني، مثالا واضحا على عدم احترام هذا الكيان لدور الصحافة والاعلام والمراسلين في سياق تنوير الراي العام؛ وذلك خلافا لما تروج له المنظومة الاعلامية الصهيونية المزيفة و وسائل الاعلام المنضوية تحتها والتي تعمد الى الحؤول دون نشر الحقائق والاخبار الصحيحة حتى لو كلف ذلك قتل الصحافيين.

كما طالب المنظمات الدولية ومؤسسات حقوق الانسان والاتحادات الاعلامية في العالم، ان تجري تحقيقات مستقلة في جريمة قتل السيدة شيرين ابوعاقلة وتحميل الكيان الصهيوني المسؤولية عن هذه الجريمة.

ولفت خطيب زادة، بان اقتراح فتح تحقيق من جانب الكيان الصهيوني فيما يخص هذه الجريمة، انه محاولة واهية في سياق الاسقاط والهروب نحو الامام من جانب هذا الكيان.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

واحد × اثنان =

زر الذهاب إلى الأعلى