تركيا ترفض اتهامات بأن سدودها تتسبب بالجفاف في المنطقة

رفضت وزارة الخارجية التركية، يوم الخميس اتهامات إيرانية بأن أنشطتها في بناء السدود تقف وراء موجات الجفاف التي تضرب المنطقة.

ميدل ايست نيوز: رفضت وزارة الخارجية التركية، يوم الخميس اتهامات إيرانية بأن أنشطتها في بناء السدود تقف وراء موجات الجفاف التي تضرب المنطقة، وفقاً لوكالة الصحافة الفرنسية.

وقال المتحدث باسم الخارجية التركية تانجو بالجيش في بيان إن «الادعاءات بأن السدود في تركيا تتسبب بعواصف ترابية ورملية في منطقتنا الجغرافية بعيدة كل البعد من العلم».

وأعلنت طهران الثلاثاء أن بناء السدود التركية على الممرات المائية المشتركة أمر «غير مقبول»، داعية جارتها إلى وقف مثل هذه المشاريع.

وواجهت إيران موجات جفاف متكررة في السنوات الأخيرة ناجمة جزئياً عن التغير المناخي، بالإضافة إلى حركة بناء السدود في البلدان المجاورة.

وأضاف بيلجيتش: «من أجل منع العواصف الرملية والترابية والتخفيف من آثارها السلبية، على كل دولة أولاً أن تقوم بدورها وتتخذ الخطوات الضرورية من أجل استخدام مستدام لموارد المياه والتربة».

وأشار إلى أنها «ليست مقاربة واقعية أن تحمل حكومة طهران تركيا مسؤولية مثل هذه المشاكل».

وأوضح المتحدث أيضاً أن أنقرة تعتقد أن المياه المشتركة بين إيران وتركيا هي «عنصر تعاون وليست مصدر نزاع» بين الدولتين الجارتين.

وأكد أن «تركيا منفتحة على أي تعاون علمي وعقلاني مع إيران فيما يتعلق بهذه القضية».

والبلدان ليسا عضوين في معاهدة الأمم المتحدة لعام 1997 لاستخدام المجاري المائية الدولية في الأغراض غير الملاحية.

 

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
الشرق الأوسط

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

10 − خمسة =

زر الذهاب إلى الأعلى