غانتس يبحث في واشنطن الملف النووي الإيراني

قال وزير الأمن الإسرائيلي إنه سيبحث مع كل من وزير الدفاع الأميركي ومستشار الأمن القومي زيادة التعاون الأمني ومعالجة التحديات الإقليمية وعلى رأسها إيران.

ميدل ايست نيوز: قال وزير الأمن الإسرائيلي بني غانتس قبيل توجهه الليلة إلى واشنطن، إنه سيبحث مع كل من وزير الدفاع الأميركي لويد أوستن، ومستشار الأمن القومي الأميركي جيك سوليفان، زيادة التعاون الأمني ومعالجة التحديات الإقليمية وعلى رأسها إيران.

وكان غانتس قد شن هجوما على إيران في كلمة له أمس أمام مركز الدراسات الاستراتيجية والسياسية التابع لجامعة رويخمان (مركز هرتسليا سابقا)، مدعيا أن أسابيع معدودة تفصل إيران عن امتلاك كميات كافية من اليورانيوم المخصب بدرجة عالية لبناء قنبلة نووية.

بموازاة ذلك، قالت وسائل إعلامية مختلفة، بينها صحيفة “هآرتس”، وموقع الإذاعة الإسرائيلية العامة، إن هناك قلقا في الأوساط الأمنية من كون إسرائيل الدولة الوحيدة التي تعدّ وتعرض عمليات وخططاً لشن هجوم على المنشآت النووية الإيرانية.

وقالت الهيئة الإسرائيلية العامة عبر القناة كان 11، إن الجيش الإسرائيلي قلق من عدم إعداد الولايات المتحدة أي خطط عسكرية وعدم مشاركتها حتى في نقل وتوجيه الرسائل التحذيرية لإيران، الأمر الذي يشجع إيران على مواصلة نشاطها النووي.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

واحد × واحد =

زر الذهاب إلى الأعلى