وزير الخارجية الإيراني يناقش مستجدات المحادثات النووية مع نظيره القطري

تباحث وزير الخارجية الايراني هاتفيا مع نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية القطري حول مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك بين البلدين.

ميدل ايست نيوز: تباحث وزير الخارجية الايراني حسين امير عبداللهيان هاتفيا مع نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني حول مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك بين البلدين.

وفي الاتصال الذي جرى مساء الاحد وأفادت به وكالة إرنا الإيرانية الرسمية تابع امير عبداللهيان والشيخ محمد بن عبدالرحمن احدث التفاهمات الحاصلة خلال زيارة امير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني الى طهران اخيرا.

كما تبادل وزيرا خارجية البلدين وجهات النظر حول مفاوضات فيينا لرفع الحظر عن ايران وكذلك التطوير الشامل للعلاقات بين طهران والدوحة فضلا عن احدث القضايا المتعلقة ببطولة كاس العام التي ستجري في قطر.

واكد الجانبان على مواصلة المشاورات لمتابعة القضايا المدرجة في جدول اعمال العلاقات الثنائية والقضايا ذات الاهتمام المشترك على الصعيدين الاقليمي والدولي.

وفي وقت سابق، أكد وزير الخارجية القطري أن الوضع العالمي الحالي يتطلب قدرا كبيرا من التماسك الدولي والمزيد من المشاركة الدبلوماسية.

وقال وزير الخارجية القطري في مقابلة مع صحيفة “هاندلسبلات” الألمانية إن القيادة الإيرانية أخبرتهم أنهم مستعدون لحل وسط والتوصل إلى حل في هذا الشأن سيدعم الاستقرار في الخليج.

وأضاف أن ضخ كميات إضافية من النفط الإيراني إلى الأسواق سيساعد على استقرار أسعار الخام وخفض التضخم.

كما تحدث الدبلوماسي القطري خلال المقابلة عن المخاوف من حدوث تكتلات كبيرة بين الشرق والغرب، قائلا إن “قطر تريد استراتيجية استثمار متوازنة وعمل جيد مع الجميع”.

وصرح الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني “كدولة من دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، نريد الحفاظ على علاقاتنا مع الولايات المتحدة وأوروبا مع الإبقاء على علاقات متوازنة مع الصين وروسيا وغيرهما، ونريد أن نرى كيف يمكننا المساعدة في تجميع كل الأشياء معا، ونتجنب أن نصبح عاملا من العوامل المسببة للانقسام”.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × 4 =

زر الذهاب إلى الأعلى