أحدها بإيران.. أجمل 10 مسارات للقطارات في العالم

ميدل ايست نيوز: يُعتبر السفر بالقطار، إحدى الوسائل الأكثر حضارة للتجول والتعرف جيدًا إلى بلد جديد. ولكل منا رحلته المفضلة، سواء كانت وجهته جبال الألب على سكة حديد مسننة، أو المرور فوق أسطح المنازل في طوكيو على متن قطار شينكانسن المستقبلي السريع.

والسفر بالقطار مفيد لكوكب الأرض أيضًا. وأوضح نارن شام، المؤسس والرئيس التنفيذي في شركة تكنولوجيا السفر “Omio” لـCNN، أنه “إذا استُبدلت جميع خطوط الرحلات الجوية المحلية وداخل الاتحاد الأوروبي، بتلك التي تستغرق أقل من أربع ساعات بالقطار، فسنخفّض 36 مليون طن من انبعاثات الكربون سنويًا”.

وتابع: “القطارات ساحرة. عندما أسافر على متن إحداها، يغمرني شعور فوري بالهدوء وأنا أنظر من النافذة. القطارات شاملة أيضًا لأنها تتكيّف مع احتياجات الجميع، وإذا كنت محظوظًا، ستجلس بجوار نافذة، مستسلمًا لأحلام اليقظة والتمتع بالمشاهد الجميلة”.

وإليكم 10 رحلات مذهلة ضمن قائمة كل مغامر يتوق إلى السفر بالقطارات:

خط سكة حديد West Highland، اسكتلندا، المملكة المتحدة

ولطالما تصدرّ مسار القطار الرائع هذا، الرحلات الأروع في العالم نظرًا لمشاهد اسكتلندا الرائعة التي سيمتّع السائح نظره بها.

ويبلغ طول هذا المسار 193 كيلومترًا، وينطلق من غلاسكو إلى فورت ويليام عند سفح جبل بن نيفيس، أعلى جبل في المملكة المتحدة، وتوفر الرحلة للمسافر مشاهد بانورامية متغيرة ومتلونة باستمرار من بحيرات، ووديان، ومستنقعات، وجبال ساكنة.

هل ترغب بالمزيد؟ ثمة إضافة على خط القطار هذا قدرها 66 كيلومترًا وصولًا إلى الساحل الغربي لميناء ملايج في اسكتلندا، حيث تقع على بعض من أجمل بحيرات البلاد، وجسر غلينفينان المنحني المذهل.

خط القطار العابر لإيران، إيران

ويجهل الكثيرون هذا المسار، رغم أن إنجازه الهندسي المذهل حجز مكانة له ضمن قائمة مواقع التراث العالمي لليونسكو في يوليو/تموز 2021، الأمر الذي يسلط الضوء عليه كموقع شهير عالميًا على غرار قلعة ماتشو بيتشو وجزر غالاباغوس.

ويربط خط سكة الحديد هذا بين الخليج وبحر قزوين. وافتُتح عام 1938 بعدما استغرقت عملية بنائه المعقدة 11 عامًا. ورغم أنه غير معروف نسبيًا خارج إيران اليوم، لكن يمكن الادعاء بأنه أحد أعظم الإنجازات الهندسية في القرن العشرين.

ويبلغ طول هذا الخط 1،394 كيلومترًا، ويعبر مدن أهواز، وقم، وطهران.

ويتخلّل مسار رحلة القطار هذا ما لا يقل عن 224 نفقًا وقرابة 400 جسر، ويصل إلى ارتفاع 2130 مترًا على جانبي طهران.

مسار غان، أستراليا

تُعتبر المناطق الأسترالية النائية شاسعة، وهي ليست بيئة يمكن الاستخفاف بها.

ولحسن الحظ، أنه في وسع المسافرين التمتع بمشهدية المنطقة المذهلة من داخل قطار سكة حديد “The Ghan”، الذي يُعتبر أحد أروع رحلات السكك الحديدية في العالم. ويقطع القطار أسبوعيًا 2979 كيلومترًا عابرًا أستراليا من مدينة أديلايد جنوبًا، مرورًا بمدينة أليس سبرينغز، ووصولًا إلى مدينة داروين في الإقليم الشمالي.

وتستغرق كل رحلة أكثر من 53 ساعة، وتتضمن وقفات طويلة في مراكز خارجية خاصة بالركاب على غرار “Coober Pedy” لزيارة المناطق النائية في إطار جولات منظمة عند توقف القطار.

سكة حديد تشينغهاي – التبت، الصين

ولقرون، لم يقصد الهضبة الجبلية النائية المعروفة باسم “سقف العالم” إلا المسافرين والمغامرين الأكثر قوة وشجاعة، لكن افتتاح خط سكة حديد تشينغهاي-التبت الرائع عام 2006، سمح بالاتصال الدائم مع شبكة السكك الحديدية الصينية.

ويُطلق عليه أحيانًا اسم “خط قطار الجنة”، ويبلغ طوله 1955 كيلومترًا. وينطلق من مدينة شينينغ وسط الصين إلى مدينة لاسا في التبت، عابرًا نفق تانغولا، على ارتفاع 5068 مترًا فوق مستوى سطح البحر.

وبلغت كلفة بناء خط سكة الحديد هذا 4.2 مليار دولار، وهو أحد أعظم الإنجازات الهندسية في أوائل القرن الحادي والعشرين. وشملت التحديات عملية البناء في منطقة مرتفعة جدًا ومعرضة للزلازل، حيث درجات الحرارة متدنية جدًا، والضغط الجوي منخفض، والأرض متجمدة باستمرار.

سكة حديد دارجيلنغ، هيمالايا، الهند

سكة الحديد الملقبة بـ”القطار اللعبة” (The Toy Train)، هي من مخلفات الإمبراطورية البريطانية التي تعتبر إحدى أعظم تجارب السكك الحديدية في العالم. فهي تعلو قرابة 2134 مترًا على طريق متعرج يبلغ طوله 89 كيلومترًا بين نيو غالبايجوري ومحطة تل دارجيلنغ.

وبُني خط السكة الحديد بين عامي 1879-1881 لتوفير إمكانية الوصول إلى المناطق الجبلية الأكثر برودة في دارجيلنغ شمال شرق الهند، ما سمح للمستعمرين البريطانيين الهروب من حرارة كولكاتا الخانقة.

وأدرجت سكة الحديد ضمن قائمة مواقع التراث العالمي لليونسكو عام 1998.

سكة حديد أوسلو بيرغن، النرويج

ويحتار المسافرون إلى الدول الاسكندنافية ماذا يختارون حين يتعلق الأمر برحلات السكك الحديدية ذات المناظر الخلابة، لكن يمكن القول إن الرحلة التي يبلغ طولها 496 كيلومترًا وتربط بين أكبر مدينتين في النرويج، هي الأعظم على الإطلاق.

وانتهى العمل بخط برغن لسكة الحديد الذي يربط بين أوسلو وبيرغن على الساحل الغربي للبلاد، عام 1909، ويعبر أكبر هضبة جبلية مرتفعة في أوروبا، هاردانغرفيدا.

بيرنينا إكسبريس، سويسرا

مع عدد لا يحصى من السكك الحديدية الجبلية، والتلفريك، والقطار الجبلي المائل، وحافلات البريد وبواخر البحيرة، تُعتبر سويسرا بمثابة ديزني لاند لعشاق النقل. ومع توافر العديد من الرحلات المذهلة تصعب مهمة الاختيار بينها. ورغم ذلك، يحتل قطار “Bernina Express” المذهل مكانة متقدمة ضمن قائمة أماكن الجذب السياحي في سويسرا.

ويُعتبر ممر بيرنينا أعلى معبر للسكك الحديدية في جبال الألب، بعد المسار التجاري القديم. ويربط هذا الجسر بين شمال وجنوب أوروبا، والثقافات المختلفة، والتقاليد اللغوية، والانتقال من الجبال العالية، والأنهار الجليدية في كانتون غراوبوندن السويسري إلى أشجار النخيل وكروم العنب في وادي فالتيلينا بإيطاليا.

خط القطار الكندي، كندا

ولعبت السكك الحديدية دورًا أساسيًا في نشأة بعض أكبر دول العالم، وفتحت المجال لزيارة مساحات شاسعة من الأراضي التي كان يتعذر الوصول إليها سابقًا، وربطت الأراضي الزراعية والغابات بالمدن الساحلية والموانئ.

وتُعد كندا واحدة من أبرز الأمثلة على تطور السكك الحديدية، وآخر قطار عابر للقارات يحتفي بالمناظر الطبيعية الخلابة في البلاد.

وخلال أربعة أيام، يجتاز مسافة 4463 كيلومترًا، ويربط هذا القطار الذي تديره شركة “فيا” للسكك الحديدية بين تورونتو وفانكوفر، عابرًا الغابات، والبحيرات، والمروج اللامتناهية. لكن إذا كنت متجهًا غربًا، فسيوفر القطار المشاهد الأجمل حتى نهاية الرحلة حيث يتسلق صعودًا فوق جبال روكي للوصول إلى محطته الأخيرة على ساحل المحيط الهادئ.

القطار الأصفر الصغير، فرنسا

وفي أعالي جبال البيرينيه، حيث الحدود الفرنسية مع منطقة كاتالونيا الإسبانية ضبابية، ترتفع سكة حديدية مذهلة تعبر فوق الوديان الضيقة وتلك العميقة وصولًا إلى الإقليم الفرنسي الوحيد في شبه الجزيرة الإيبيرية.

ورسميًا تُدعى سكة حديد سيرداني تيمنًا بالمنطقة التي تعمل فيها، لكن اسمها الأكثر شيوعًا هو “القطار الأصفر الصغير” أو حتى “قطار أنفاق جبال البيرينيه”، إشارة إلى بداياتها حيث كانت سباقة في مطلع القرن العشرين كقطار عامل على الطاقة الكهربائية.

والجزء الأكثر إثارة من الطريق البالغ طوله 63 كيلومترًا هو المرور قرب مدينة فيلفرانش-دو- كونفلان المحصنة الرائعة، والمدرجة ضمن قائمة مواقع التراث العالمي لليونسكو، وصولًا إلى مدينة أوديلو فون رومو.

وبُنيت بين عامي 1903 و1909، وكانت بمثابة إنجاز مذهل للهندسة المدنية، وأبرزها جسر “Pont Gisclard” المعلق للسكك الحديدية في فرنسا.

سكة حديد ترانز ألبين، نيوزيلندا

ولا تُعد نيوزيلندا أرضًا مثالية للقطارات، لكنها بالتأكيد بمثابة موطن إحدى أروع رحلات السكك الحديدية في العالم.

ويربط “TranzAlpine” بين مدينة كرايستشيرش العالمية وغرايموث في الجزيرة الجنوبية لنيوزيلندا، وتستغرق الرحلة أربع ساعات ونصف الساعة، وتغطي 224 كيلومترًا فقط.

أما المناظر الطبيعية المتنوعة فلا تبخل على الراكب بجمال سهول كانتربري، والجبال المغطاة بالثلوج في جبال الألب الجنوبية، والبحيرات، والجداول، والغابات على ساحل الجزيرة الغربي.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

20 − عشرة =

زر الذهاب إلى الأعلى