وفاة أول سفير لإيران في العراق بعد الثورة الإسلامية

أعلنت الوكالة الرسمية الإيرانية وفاة السياسي الإيراني محمود دعايي عن عمر ناهز 81 عاما.

ميدل ايست نيوز: أعلنت الوكالة الرسمية الإيرانية وفاة السياسي الإيراني محمود دعايي عن عمر ناهز 81 عاما.

وكان دعايي من أقرب الناس إلى الإمام الخميني أيام الكفاح ضد نظام شاه حيث كان رئيسا لإذاعة المعارضة باللغة الفارسية التي كانت تبث من العراق.

وبعد انتصار الثورة ضد نظام شاه أصبح أول سفير للحكومة الثورية في العراق لمدة سنة واحدة ثم عاد إلى إيران وعينه الإمام الخميني رئيسا لمؤسسة “إطلاعات” للإعلام التي تصدر صحيفة “إطلاعات” أحد أقدم الصحف الإيرانية وبقي في هذا المنصب أكثر من 4 عقود إلى آخر أيام حياته.

كما كان دعائي نائبا في البرلمان الإيراني في 6 دورات وكان قريبا من الإصلاحيين.

 

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

11 − واحد =

زر الذهاب إلى الأعلى