اليونان تلغي حكماً بشأن مصادرة واشنطن للنفط الإيراني

أفادت ثلاثة مصادر مطلعة بأن محكمة يونانية ألغت، الأربعاء، حكماً قضائياً سمح للولايات المتحدة بمصادرة جزء من شحنة نفط إيراني كانت على متن ناقلة ترفع علم إيران.

ميدل ايست نيوز: أفادت ثلاثة مصادر مطلعة بأن محكمة يونانية ألغت، الأربعاء، حكماً قضائياً سمح للولايات المتحدة بمصادرة جزء من شحنة نفط إيراني كانت على متن ناقلة ترفع علم إيران قبالة سواحل اليونان، حسبما ذكرت وكالة “رويترز“.

وأثار الحادث رد فعل غاضب من طهران، إذ احتجزت قواتها الشهر الماضي، ناقلتين يونانيتين في الخليج، بعدما أنذرت طهران بأنها ستتخذ “إجراءات عقابية” ضد أثينا.

وقال مصدر قانوني، طالباً عدم الكشف عن هويته، إن إيران طعنت أيضاً على قرار المحكمة الأصلي. وأضاف: “قبلت المحكمة دعوى نقض الحكم. سيكون من الصعب إلغاء (حكم محكمة الاستئناف)”.

من ناحيتها، وصفت اليونان احتجاز إيران ناقلتين تحملان علم اليونان في مياه الخليج بأنه “قرصنة”.

وبدأت القضية عندما احتجزت السلطات اليونانية في أبريل السفينة “لانا”، المعروفة سابقاً باسم “بيجاس”، التي ترفع العلم الإيراني وعلى متنها طاقم روسي من 19 فرداً قرب ساحل جزيرة إيفيا جنوب البلاد بسبب عقوبات الاتحاد الأوروبي.

وسرعان ما تم الإفراج عن السفينة بسبب تعقيدات تتعلق بملكيتها. وصادرت الولايات المتحدة في مايو جزءاً من شحنة النفط الإيراني المحتجزة على متنها، ونقلتها إلى سفينة أخرى، عقب الحكم الأولي للقضاء اليوناني.

وفي قضية منفصلة، احتجزت السلطات اليونانية السفينة “لانا” مجدداً في وقت لاحق، بناء على أمر محكمة مؤقت يتعلق بديون لشركة شحن أخرى يمثلها المحامي جورج كوزانيديس.

وأحجم كوزانيديس عن الكشف عن اسم الشركة التي يمثلها لكنه قال لوكالة “رويترز” إن القضية تتعلق بخدمات قطر لم يسدد ثمنها.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة + ثلاثة عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى