مسؤول أميركي يتهم الحرس الثوري بالتعرّض لسفينتين عسكريتين للولايات المتحدة

قال مسؤول عسكري أميركي إنّ 3 زوارق تابعة للحرس الثوري الإيراني اقتربت من سفينتين عسكريتين أميركيتين "بسرعة خطرة".

ميدل ايست نيوز: نقلت صحيفة واشنطن بوست (The Washington Post) عن مسؤول عسكري أميركي، قوله إنّ 3 زوارق تابعة للحرس الثوري الإيراني اقتربت من سفينتين عسكريتين أميركيتين “بسرعة خطرة”.

وأوضح المسؤول -الذي اشترط عدم نشر اسمه- أن السفينة الحربية “يو إس إس سيروكو” (USS Sirocco) وسفينة النقل العسكرية “يو إس إن إس شوكتو كاونتي” (USNS Choctaw County) كانتا في عبور روتيني بالمياه الدولية في الخليج، أمس الاثنين، حين اقتربت الزوارق الإيرانية الثلاثة -التي وصفها بأنها مصممة لشنّ الهجمات الخاطفة- من السفينة سيروكو، بصورة مباشرة.

وأضاف المسؤول العسكري الأميركي أن الزوارق حوّلت اتجاهها بعد أن أصدرت السفينة سيروكو إشارة تحذير.

وكذلك اقتربت الزوارق الإيرانية إلى مسافة 50 ياردة (45.7 مترا) من السفينة شوكتو كاونتي، وهو ما دفع سيروكو إلى إطلاق شعلة تحذيرية.

وفضلا عن ذلك، أكّد كبير المتحدثين باسم القوات المسلحة الإيرانية العميد أبو الفضل شكارجي أمس الاثنين أن الإعلان عن تحالف دفاعي جوي يضم إسرائيل وأميركا وحلفاء إقليميين، يرجع إلى “يأس وعجز الكيان الصهيوني فقط”، بحسب وكالة تسنيم الإيرانية للأنباء.

وبشأن تحليق القاذفات الأميركية “بي-52” (B-52) والطائرات المقاتلة الإسرائيلية فوق الخليج، قال شكارجي “إن هذه الحركة كانت خطوة استعراضية”، بحسب الوكالة الإيرانية.

ونقلت شبكة بلومبيرغ عن غانتس قوله -خلال جلسة بالبرلمان- إن ما يسمى برنامج “الدفاع الجوي للشرق الأوسط” الذي تم تطويره العام الماضي، يعمل بالفعل لحماية إسرائيل وجيرانها من الهجمات بالصواريخ وصواريخ كروز والطائرات المسيرة.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
بواسطة
الجزيرة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ستة عشر − 13 =

زر الذهاب إلى الأعلى