إيران تأمل استئناف مفاوضات النووي وروسيا تؤيد إحياء الاتفاق

أعرب وزير الخارجية الإيراني اليوم الأربعاء، عن أمله في استئناف المفاوضات بشأن الاتفاق النووي قريباً، مع مقاربة "واقعية" من الطرف الآخر.

ميدل ايست نيوز: أعرب وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، اليوم الأربعاء، عن أمله في استئناف المفاوضات بشأن الاتفاق النووي قريباً، مع مقاربة “واقعية” من الطرف الآخر.

وشدد عبد اللهيان خلال مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره الروسي سيرغي لافروف ــ أفاد به موقع “العربي الجديد” ــ على أهمية الحل الدبلوماسي للأزمة في أوكرانيا.

من جانبه، قال لافروف إنّ العلاقات بين الدولتين وصلت إلى أعلى نقطة تطور في تاريخها، مشيراً إلى أن لقاءاته تركزت على القضايا الاقتصادية وتطوير العلاقات الثنائية.

وأضاف لافروف، في المؤتمر الصحافي مع نظيره الإيراني: “عازمون على إعادة إحياء الاتفاق النووي مع طهران دون تعديلات”، في إشارة إلى الاتفاق الموقع بين إيران والدول الكبرى 2015، والذي انسحبت منه الولايات المتحدة عام 2018.

كما أكد وزير الخارجية الروسي أنه ناقش “الخطوات غير الشرعية” للولايات المتحدة وحلفائها ضد روسيا وإيران.

وقال لافروف إنّ الولايات المتحدة تحاول استبدال القانون الدولي وسيادة الدول وحرية اتخاذ القرار من خلال محاولاتها السيطرة على مواقف الدول، مندداً بسياسة العقوبات التي تفرضها الولايات المتحدة بحق كل من إيران وموسكو.

ومن المرتقب وصول وفد روسي برئاسة نائب رئيس الوزراء الروسي ألكسندر نوفاك إلى طهران، بحسب لافروف.

وكان لافروف قد التقى الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان، ضمن زيارته التي يجريها لإيران.

وخلال لقاء لافروف رئيسي، أمس الأربعاء، بحث الجانبان سبل تطوير العلاقات الثنائية، كما تبادلا وجهات النظر حول أهم القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، بحسب وكالة الأنباء الإيرانية “إرنا”.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

14 − سبعة =

زر الذهاب إلى الأعلى