إيران حول بيان مجموعة الـسبع: لا يمكن التفاوض بشأن برنامجنا الدفاعي

دانت وزارة الخارجية الإيرانية، بشدّة، يوم الثلاثاء، أجزاءً من البيان الختامي لزعماء مجموعة السبع ضد إيران.

ميدل ايست نيوز: دانت وزارة الخارجية الإيرانية، بشدّة، يوم الثلاثاء، أجزاءً من البيان الختامي لزعماء مجموعة السبع ضد إيران، مؤكدةً أنّ “البيان يُظهر الإصرار على السياسات الفاشلة التي ساهمت في عدم في تطبيق الاتفاق النووي”.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، ناصر كنعاني، إنّ “البيان الختامي لزعماء مجموعة السبع يغفل، عن عمد، نقض الولايات المتحدة للاتفاق النووي، ويتجاهل فرض أقصى إجراءات الحظر غير القانونية ضد الشعب الإيراني النبيل”، مؤكداً أنّه “لا يمكن التفاوض بشأن برنامج إيران الصاروخي وبرنامجها الدفاعي”.

وأضاف أنّ “البيان يؤكد الإصرار غير المجدي على السياسات الفاشلة التي أدّت دوراً رئيساً في زعزعة تنفيذ الاتفاق النووي، والتحضير للنزاع في رفع الحظر، وإيجاد حالة من انعدام الأمن، ومنع الترتيبات الأمنية الداخلية في منطقة الخليج”.

وتابع كنعاني أن “مصدري البيان، مع استمرار سياسة الحظر غير القانونية العابرة للحدود ضد الشعب الإيراني أو التقاعس في مواجهة ذلك، يكون لهم النصيب الأكبر في خلق الصراع الحالي، ويواصلون الإصرار على هذه السياسة الخاطئة بكل الطرائق، ويتجاهلون عن عمد إصرار إيران على حظر الأسلحة النووية، ويهربون إلى الأمام ويوجهون اتهامات زائفة ضدها”.

ودعا المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية دول مجموعة الـ7 للاستفادة من الفرصة التي وفّرتها إيران للمفاوضات”، مشيداً بـ”الدور الإيراني لإعادة الهدوء إلى أجواء المفاوضات”.

وأكدت قمة مجموعة السبع التي عقدت في ألمانيا، يوم الثلاثاء، على منع إيران من امتلاك سلاح نووي، منددة باستمرار عملياتها المزعزعة للأمن في المنطقة.

كما دعت في بيانها الختامي طهران لوقف عملياتها المتعلقة بالصواريخ الباليستية وتهديدات الملاحة البحرية، مشيرة إلى أن الدبلوماسية هي الطريق الأفضل لوقف برنامج إيران النووي.

إلى ذلك، اعتبرت الدول السبع الكبيرة أن إيران لم تستغل فرصة الدبلوماسية للعودة إلى الاتفاق النووي.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × واحد =

زر الذهاب إلى الأعلى