دعوات أوروبية لإيران “لوقف التصعيد” غداة فشل مفاوضات الدوحة

دعت فرنسا وبريطانيا وألمانيا، طهران إلى "وقف التصعيد واستئناف التعاون الكامل" مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

ميدل ايست نيوز: دعت فرنسا وبريطانيا وألمانيا، طهران إلى “وقف التصعيد واستئناف التعاون الكامل” مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية، وذلك غداة فشل المفاوضات متعددة الأطراف في الدوحة.

وقال السفير الفرنسي لدى الأمم المتحدة نيكولا دو ريفيير، لوسائل الإعلام: “ندعو إيران إلى وقف تصعيدها النووي والعودة إلى التعاون الكامل مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية، والموافقة على العرض المطروح على الطاولة دون تأخير بما يعود بالمنفعة على شعب وأمة إيران”.

وأضاف في بيان مشترك إلى جانب ممثلي بريطانيا وألمانيا، أن “الجهود الدبلوماسية المكثفة لتحريك الاتفاق النووي الإيراني أسفرت عن صفقة قابلة للتطبيق مطروحة على الطاولة منذ مطلع مارس”.

وأعرب عن أسفه “لأن تكون إيران رفضت حتى الآن اغتنام تلك الفرصة الدبلوماسية وواصلت تصعيدها النووي”، وأضاف أن “برنامج إيران النووي بات الآن أكثر تقدما من أي وقت مضى”.

ووصف السفير الفرنسي ما قدمته إيران خلال الاجتماع الذي اختتم أمس في الدوحة، بأنه “مطالب جديدة غريبة وغير واقعية”.

وكانت الولايات المتحدة أعلنت أمس الأربعاء أنها “تشعر بخيبة” من المفاوضات غير المباشرة مع إيران بشأن الملف النووي التي بدأت في الدوحة الثلاثاء، وقالت إنه “لم يحرز أي تقدم”.

بينما أعلنت إيران أنها “مصممة” على مواصلة المفاوضات التي تجري حتى الآن بشكل غير مباشر مع الولايات المتحدة.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
فرنس برس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة + ثلاثة عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى