الرئيس الايراني يعزي بمقتل رئيس وزراء اليابان السابق

عزى الرئيس الايراني ابراهيم رئيسي، رئيس وزراء اليابان والحكومة والشعب الياباني الصديق بمصرع رئيس الوزراء السابق.

ميدل ايست نيوز: عزى الرئيس الايراني ابراهيم رئيسي، رئيس وزراء اليابان والحكومة والشعب الياباني الصديق بمصرع رئيس الوزراء السابق.

وكتب رئيسي في برقية تعزية إلى رئيس وزراء اليابان فوميو كيشيدا: ان مقتل رئيس الوزراء الياباني السابق شينزو آبي في هجوم مسلح لاإنساني قد بعث لدينا الاسى والالم. كان الفقيد سياسيًا عظيمًا للشعب الياباني وشخصية دولية لعبت دورًا مهمًا في تطوير العلاقات التاريخية بين الجمهورية الإسلامية الايرانية واليابان.

وأضاف رئيس الجمهورية في برقيته: أتقدم بأحر التعازي والمواساة لفخامتكم وحكومة وشعب اليابان الصديق، داعيا الباري تعالى له بالسكينة والرحمة.

ولقي شينزو آبي رئيس وزراء اليابان السابق مصرعه، بعد تعرضه لإطلاق نار من قبل مسلح أثناء إلقائه خطابا في مدينة نارا صباح  الجمعة.

ويعّد آبي (67 عاما) الوزير الأطول خدمة في تاريخ اليابان بعد الحرب  واستقال في سبتمبر 2020.

وأشارت هيئة البث اليابانية إلى أنّ “الشرطة اعتقلت المهاجم”. وكشفت وسائل إعلام محليّة أنّ المهاجم “هو بحار سابق في قوات الدفاع الذاتي اليابانية، ويبلغ من العمر 40 عاماً، ومن سكان مدينة نارا، حيث كان يلقي رئيس الوزراء السابق خطابه”.

ودان رئيس الوزراء الحالي فوميو كيشيدا “بأشد العبارات” إطلاق النار على رئيس الحكومة السابق شينزو آبي، واصفاً عملية إطلاق النار بأنّها “عمل همجي خلال الحملة الانتخابية التي تشكل أساس الديمقراطية”، وبأنّها “عملٌ لا يغتفر إطلاقاً”.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

20 − 5 =

زر الذهاب إلى الأعلى