“النفط الإيرانية” تعلن استعدادها لإعادة إنتاج النفط الخام إلى أعلى مستوياته

أعلنت شركة النفط الوطنية الإيرانية استعدادها لإعادة إنتاج النفط الخام إلى أعلى مستوياته، وأنها أجرت تمريناً واسع النطاق في جميع المناطق بذلك الشأن.

ميدل ايست نيوز: أعلنت شركة النفط الوطنية الإيرانية استعدادها لإعادة إنتاج النفط الخام إلى أعلى مستوياته، وأنها أجرت تمريناً واسع النطاق في جميع المناطق بذلك الشأن.

وقال مدير مراقبة إنتاج النفط والغاز في الشركة هرمز قلاوند في تصريح أفادت به قناة الميادين : “إذا احتاجت البلاد إلى زيادة الصادرات من النفط الخام أو زيادة استهلاك المصافي المحلية، فيمكن القيام بذلك في أسرع وقت”.

وأوضح قلاوند أن “إدارة مراقبة الإنتاج في الشركة أجرت تمريناً واسع النطاق في جميع المناطق البرية والبحرية على نطاق واسع منذ بداية الأسبوع”، وذلك “تماشياً مع زيادة الطاقة الإنتاجية للنفط الخام لشركة النفط الوطنية الإيرانية إلى أقصى قدر ممكن”.

وأضاف أن تلك المناورة “كانت تهدف إلى تحديد وإزالة الاختناقات التشغيلية والقضاء عليها من خلال قياس مستوى جاهزية المعدات والمنشآت النفطية والآبار والقوى العاملة”، حسبما نقلت عنه وكالة الأنباء الإيرانية.

وأشارت الوكالة إلى أن “إنتاج النفط الخام قبل فرض العقوبات الأميركية على إيران، كان بمقدار 3 ملايين، و838 ألف برميل يومياً”.

يذكر أنّ وزارة الخزانة الأميركية قالت، قبل أيام، إنّ الولايات المتحدة “ستفرض عقوبات على 13 شركة وناقلتين بحريتين وشخصين مرتبطين بقطاع النفط الإيراني”.

كما هدد وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن بأن “الولايات المتحدة ستواصل استخدام سلطات العقوبات لدينا لاستهداف صادرات النفط والمنتجات البترولية والمنتجات البتروكيماوية الإيرانية، في حالة عدم حصول تغيير في المسار من قبل إيران”.

وفي سياق متصل، أعلن وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، أنّ طهران “أعلمت الأطراف الأخرى رفضها أيّ اتفاق يمنع طهران من الحصول على امتيازاتها الاقتصادية”.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

16 + 8 =

زر الذهاب إلى الأعلى