رئيس الأركان الإيراني: سنمحو من مخيلة العدو الجرأة على مهاجمة ايران

قال رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية "اللواء محمد باقري" أن بلاده وضعت الخطط لبلوغ اعلى مستويات الردع ضد الاعداء.

ميدل ايست نيوز: قال رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية “اللواء محمد باقري” أن بلاده وضعت الخطط لبلوغ اعلى مستويات الردع ضد الاعداء، مشددا لو اضمر العدو الاحمق شن اي هجوم على بلادنا سنمحو من مخيلته الجرأة على هذا الاقدام.

وفي كلمته اليوم الخميس امام جمع من قادة ومسؤولي القوات البرية للحرس الثوري بمدينة مشهد المقدسة (شرق البلاد)، أفادت به وكالة إرنا الإيرانية الرسمية، اكد “اللواء باقري” على ان سلاحي البر في الجيش والحرس الثوري، يشكلان العمود الفقري للقوات المسلحة الايرانية.

واضاف، ان القوات البرية تضطلع بالدور الاساسي في ردع الاعداء وتامين ثغور البلاد وتعزيز الاستقرار داخل المناطق الحدودية ودعم محور المقاومة وافشال المؤامرات التي تحاك ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية.

وفي معرض الاشارة الى الصراعات والتطورات الاقليمية على مرّ السنوات الاخيرة بما في ذلك توسع الحلف الاطلسي نحو الشرق والتحركات المتطرفة لبعض دول المنطقة من اجل الحصول على تنازلات، قال : ان ايران نجحت في تحقيق انجازات عظيمة رغم هذه الازمات والتحديات الامنية، وذلك بفضل التوجيهات الحكيمة لسماحة قائد الثورة الاسلامية وتعاضد الشعب الايراني الواعي مع المسؤولين، وبركة دماء شهدائنا الابرار وجاهزية القوات المسلحة الشجاعة.

واحيا رئيس الاركان الايرانية، ذكرى القائد الشهيد “قاسم سليماني” وتضحياته في الحرب على الارهاب؛ مؤكدا انه لولا الانتصارات التي تحققت على يد الشهيد سليماني ورفاق دربه ضد الارهابيين والتكفيريين داخل سوريا والعراق وانهيار دولتهم المزعومة، لكان ارهابيو داعش اليوم في جوارنا وسادت ظروف مريرة في سوريا والعراق.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

واحد × 5 =

زر الذهاب إلى الأعلى