الحرس الثوري الإيراني: دخول إسرائيل إلى المنطقة سيثير الفتن ويزعزع الأمن

قال قائد في الحرس الثوري الإيراني إن دخول إسرائيل إلى المنطقة لن يؤدي إلا إلى إثارة الفتن وزعزعة الأمن فيها.

ميدل ايست نيوز: قال قائد في الحرس الثوري الإيراني إن دخول إسرائيل إلى المنطقة لن يؤدي إلا إلى إثارة الفتن وزعزعة الأمن فيها، وأن وجود قوات أجنبية في المنطقة سيزيد التوتر.

وخلال استقباله نظيره العماني الأدميرال سيف بن ناصر الحربي، شدد قائد سلاح البحر في الحرس الثوري الإيراني، الأدميرال علي رضا تنكسيري على ضرورة “تعزيز كل الدول الإسلامية في منطقة الخليج التعاون والتكامل فيما بينها في مختلف المجالات”.

ووصف تنكسيري، سلطنة عمان “بالبلد الشقيق والصديق للجمهورية الإسلامية الإيرانية”.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية عن تنكسيري أن “وجود القوات الأجنبية في المنطقة لن يؤثر سلبا على تعزيز أمنها فحسب، بل سيؤدي إلى المزيد من التوتر” وشدد على ضرورة أن تتظافر جهود الدول الإسلامية في الخليج “للحفاظ على أمن هذه المنطقة الاستراتيجية شديدة الأهمية”.

ونقلت الوكالة عن الحربي “أن الأجانب لا يفكرون سوى بمصالحهم من خلال وجودهم في المنطقة”، ورأى أن “أمن المنطقة يتم توفيره قبل دول المنطقة بالدرجة الأولى”.

ونوّه الادميرال الحربي بالقدرات الدفاعية التي تمتلكها إيران وخاصة البحرية، وقال إن ما أنجزته طهران في هذا المجال “يبعث على فخر واعتزاز كلا البلدين”. حسب الوكالة.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
بواسطة
RT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 × خمسة =

زر الذهاب إلى الأعلى