مصادر إسرائيلية تستبعد عودة إيران إلى الاتفاق النووي

نقلت وسائل إعلام إسرائيلية عن مسؤولين إسرائيليين قولهم إن احتمالات العودة إلى الاتفاق النووي بين إيران والقوى العالمية 2015 ضعيفة.

ميدل ايست نيوز: نقلت وسائل إعلام إسرائيلية عن مسؤولين إسرائيليين قولهم إن احتمالات العودة إلى الاتفاق النووي بين إيران والقوى العالمية 2015 ضعيفة، مشيرين إلى أن تل أبيب تستعد لعدم الوصل لاتفاق.

وقال المسؤولون في تصريح للصحفيين إنه “رغم الأنباء عن مسودة نهائية جاهزة للتوقيع وإن احتمالات التوقيع للعودة للاتفاق النووي ضعيفة”.

وأكدوا أنهم “لن يرفضوا بصورة فورية، إنما سيسعون إلى إجراء المزيد من النقاشات”، آملين أن “تقوم الدول العظمى التي تقود هذه المباحثات وعلى رأسها الولايات المتحدة بوضع نهاية لهذا الأمر”.

وإضاف أحد المسؤولين: “الدول العظمى تفهم بأن إيران لا تريد اتفاقا ويجب التوجه الى إجراءات أكثر صرامة”.

وأضاف أن “الأمريكيين يشيرون إلى طريقة عمل مختلفة، لكنهم في هذه المرحلة في إسرائيل لا يعرفون ما يمكنه أن تشمله المرحلة القادمة”.

وأشار المسؤولون إلى “خلافات في النظام الايراني بين القيادة العليا والمستويات الدنيا الأهمية الذين يرغبون بإبرام اتفاق”.

وتابعوا: “يمكن رؤية بداية تغيير توجه من جانب الدول العظمى على ضوء استيعاب عدم وجود نية حقيقية من جانب إيران لإطار اتفاق”، مشيرين إلى أن “إسرائيل تستعد لإمكانية عدم التوصل لإتفاق”.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
بواسطة
RT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × 3 =

زر الذهاب إلى الأعلى