بوتين: لدينا المزيد من الإمكانات لدخول الأسواق الإيرانية والشرق أوسطية

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إن عزل بلاده عن العالم أمر "مستحيل"، معتبراً العقوبات المفروضة على موسكو "خطر على العالم كله".

ميدل ايست نيوز: قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إن عزل بلاده عن العالم أمر “مستحيل”، معتبراً العقوبات المفروضة على موسكو “خطر على العالم كله”.

واتهم بوتين في كلمة أمام المنتدى الاقتصادي الشرقي بمدينة فلاديفوستوك الواقعة أقصى الشرق أفادت بها وكالة الشرق الأربعاء، الغرب بانتهاج سياسة العقوبات لعقود للإبقاء على “النظام العالمي الذي يلائمه”، محذراً من “كارثة إنسانية” تلوح في الأفق بسبب مشكلات نقص الغذاء.

وقال إن الغرب يتخذ قرارات “قصيرة النظر” بشأن السياسة الأمنية والاقتصاد، مضيفاً: “نحن نرى الإنتاج يتوقف في أوروبا، وتمزق العلاقات مع روسيا هو أحد أسباب ذلك”.

ورأى أن هناك “تغيراً تكتونياً” في العلاقات الدولية مشيراً إلى أن دور منطقة المحيط الهندي الهادئ “قد تزايد”.

وشدد بوتين على أن “لا أحد سينجح في عزل روسيا”، مؤكداً أن ذلك “مستحيل”. وقال إن روسيا لديها المزيد من الإمكانات لدخول الأسواق الإيرانية والشرق أوسطية.

وأفاد بأن روسيا تتأقلم مع “العدوان الاقتصادي والمالي والتكنولوجي الغربي”، وأن الأسواق المالية في روسيا استقرت، ولكنه أشار إلى أن بعض الصناعات والأقاليم الروسية “لا تزال تعاني من مشكلات”.

وأكد الرئيس الروسي على ضرورة الاستمرار في دعم الاقتصاد الروسي، مشيراً إلى أن روسيا ستدافع دوماً عن مصالحها الوطنية.

وفرضت الولايات المتحدة وأوروبا عقوبات اقتصادية ومالية على روسيا، وحدت من وصول التكنولوجيا الغربية إليها عقب غزوها أوكرانيا في 24 فبراير الماضي.

وقال بوتين في كلمته أمام المنتدى في فلاديفوستوك: “أنا متأكد من أننا لم نخسر أي شيء ولن نخسر بعد بدء العملية العسكرية في أوكرانيا، أعتقد أننا سنسرع من وتيرة التطوير في بلادنا”.

وتابع الرئيس الروسي: “روسيا لم تبدأ أي عملية عسكرية، نحن نحاول إنهاء ما بدأ في 2014”.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثمانية + 5 =

زر الذهاب إلى الأعلى