عندما زار الملك تشارلز الثالث إيران

يعتبر الملك تشارلز الثالث الشخص الوحيد من العائلة المالكة في بريطانيا الذي زار إيران بعد سقوط نظام الشاه عام 1989.

ميدل ايست نيوز: يعتبر الملك تشارلز الثالث الشخص الوحيد من العائلة المالكة في بريطانيا الذي زار إيران بعد سقوط نظام الشاه عام 1989.

وزار تشارلز إيران على أعقاب زلزال بَم وهو زلزال ضرب مدينة بم الواقعة في شرق محافظة كرمان الإيرانية في صباح يوم 26 ديسمبر 2003، بلغت قوة الزلزال 6.6 على مقياس رختر.

خلف الزلزال حسب الإحصائيات الرسمية نحو 42,000 قتلى و 50,000 من الجرحى فيما ترك 10,000 شخص بلا مأوى، وبالرغم من ذلك فإن العدد الحقيقي للضحايا أعلى من ما صرحت به المصادر الحكومية، دمر ما يقارب من 90% من منشئات المدينة فيما دمرت قلعة بم الأثرية التي يزيد عمرها عن 2,500 سنة.

والتقى تشارلز بالرئيس الإيراني أنذاك محمد خاتمي.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

19 + 3 =

زر الذهاب إلى الأعلى