استخبارات إيران تعتقل 6 من الضالعين بتنفيذ هجوم شيراز

أوقفت السلطات الأمنية الإيرانية شخصا ثانيا لدوره في الهجوم "الإرهابي" على مرقد ديني في مدينة شيراز الأسبوع الماضي تبناه تنظيم "داعش".

ميدل ايست نيوز: أوقفت السلطات الأمنية الإيرانية شخصا ثانيا لدوره في الهجوم “الإرهابي” على مرقد ديني في مدينة شيراز الأسبوع الماضي تبناه تنظيم “داعش”، وفق ما أفاد الإعلام الرسمي الاثنين.

وقال الإعلام الإيراني اليوم الاثنين إن وزارة الاستخبارات اعتقلت 6 أشخاص لضلوعهم في هجوم شيراز بجنوب غربي إيران

وكان نائب محافظ فارس أعلن يوم الجمعة أن منفذ الهجوم الذي استهدف زوار مرقد أحمد بن موسى “شاه جراغ” في مدينة شيراز لقي حتفه. وأضاف المسؤول الإيراني أن منفذ الهجوم توفي بعد اعتقاله “رغم كل الجهود المبذولة لإبقائه على قيد الحياة”. وأعلن وزير الأمن الإيراني إسماعيل خطيب اليوم عن اعتقال عنصر ثانٍ على صلة بالهجوم.

وكانت السلطات أعلنت بداية مقتل 15 شخصا جراء إطلاق النار من مسلّح قدّمته وسائل الإعلام المحلية على أنه يدعى حامد بدخشان. وأفاد مسؤول السبت أن الأخير توفي متأثرا بجراح أصيب بها عند توقيفه بعيد تنفيذه الاعتداء.

وقال معاون المحافظ في فارس إسماعيل محبي بور إن “الشخص الثاني (الضالع) في العمل الإرهابي على المرقد المقدس، والذي وفّر دعما (لمنفذ الهجوم)، تم توقيفه”، وفق وكالة “إرنا” الرسمية.

وأكد محبي بور أن الشخص الثاني لم يدخل حرم المرقد الذي يعد الأبرز في جنوب إيران، من دون أن يحدد طبيعة الدور الذي أداه في العملية.

وشاركت جموع من الإيرانيين في مراسم التشييع التي أقيمت للضحايا السبت، ورفعوا شعارات نددت بأعمال “الشغب” التي تشهدها البلاد في الآونة الأخيرة.

وأعلن تنظيم داعش مسؤوليته عن الهجوم.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 × اثنان =

زر الذهاب إلى الأعلى