إيران أكبر منتجة للزعفران في العالم

قال عضو لجنة إدارة المجلس الوطني للزعفران في إيران أن البلاد تعتبر أكبر منتج للزعفران في العالم، إلا أن الجهات المسؤولة لم تدرك بعد المسير الذهبي لهذه النبتة وتبيعها خاماً.

ميدل ايست نيوز: قال عضو لجنة إدارة المجلس الوطني للزعفران في إيران أن البلاد تعتبر أكبر منتج للزعفران في العالم، إلا أن الجهات المسؤولة لم تدرك بعد المسير الذهبي لهذه النبتة وتبيعها خاماً.

وصرح علي حسيني، في مقابلة مع وكالة ايسنا للأنباء، أن للزعفران العديد من الاستخدامات في الصناعات الغذائية والأدوية ومستحضرات التجميل في العالم، وقال: “يبحث المشترون عن منتجات عالية الجودة، لذلك إذا أردنا تطوير أسواق التصدير والارتقاء في هذا القطاع يجب أن نقدم منتجات قياسية للمستهلكين والمشترين.”

وأضاف: “إن المزارع الذي يعمل بجد ويدير مزرعته التي تبلغ مساحتها من الهكتار للهكتارين بشكل صحيح وملائم، سيتمكن بالتأكيد من الحصول على أفضل أداء وجودة نظرًا لآلية جمع المنتج في الوقت المناسب، والمعالجة الصحيحة والجيدة للنبتة، حيث له الحق في الحصول على أكبر قدر من الأجر وله الحق في تقدير منتجه أكثر من غيره.”

إيران وقطر توقعان صفقة لتجارة زعفران بـ300 مليون دولار

وقال هذا المسؤول: “في بداية موسم الحصاد، يكون منتج الزعفران سارجول مع الكروسين في أسوأ الأحوال أعلى من 250، لكن الزعفران الذي تم تخزينه لعدة سنوات سيكون بالتأكيد وبدون شك مستوى كروسين الخاص به بين 200 و 240 في أفضل حالة.”

وتابع: “المشتري المحترف يهتم بهذه التفاصيل في أي مكان في العالم، وليس الأمر كما لو أننا نريد فرض آراء غير خبيرة على السوق ونتوقع منه النجاح والمضي قدماً.”

وذكر حسيني أن إيران تعتبر أكبر منتج للزعفران في العالم، إلا أن الجهات المسؤولة لم تدرك بعد المسير الذهبي لهذه النبتة وتبيعها خاماً، وأكد: “يجب التخلي عن بيع الزعفران الخام واستغلال منتجاته الثانوية، لأن المشترين في العالم يبحثون عن مركبات الزعفران.”

وأضاف عضو لجنة إدارة المجلس الوطني للزعفران: “يجب علينا أيضًا الالتزام بمعايير ISO المتعلقة بالتوابل حتى لا نفقد أسواق التصدير لدينا. وفي حال كنا نتوقع بيع زعفران البلاد بأعلى سعر في العالم، فيجب اتباع المعايير العالمية لإنتاج وتوريد منتج عالي الجودة.”

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

16 + 7 =

زر الذهاب إلى الأعلى