المرشد الأعلى الإيراني: يمكننا ربط أوزبكستان بالمياه الحرة بسهولة

أكد المرشد الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي، على أن إيران تستطيع بسهولة أن تربط جمهورية أوزبكستان بالمياه الحرة، وذلك عبر البلدين تركمانستان وافغانستان.

ميدل ايست نيوز: أكد المرشد الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي، على أن إيران تستطيع بسهولة أن تربط جمهورية أوزبكستان بالمياه الحرة، وذلك عبر البلدين تركمانستان وافغانستان.

وحسب ما أفادت وكالة إرنا الإيرانية الرسمية، أضاف خلال استقبال الرئيس الأوزبكستاني “شوكت ميرضاييف” والوفد المرافق له اليوم الأحد، أن هناك العديد من مجالات التعاون المختلفة، فضلا عن التجارة والنقل، حيث يمكن توظيفها في سياق تعزيز العلاقات العلمية والتقنية بين البلدين.

وتابع في هذا اللقاء الذي حضره الرئيس الإيراني ابراهيم رئيسي أيضا: يجب تسخير القواسم المشتركة بهدف توسيع العلاقات الثنائية في المجالات المختلفة.

وأعرب المرشد الأعلى الإيراني عن ارتياحه من استئناف العلاقات بين إيران وأوزبكستان، بعد قطيعة استغرقت أمدا طويلا، وصرح: للأسف، العلاقات بين طهران وطشقند كانت ضعيفة جدا خلال السنوات الطويلة الماضية؛ متطلعا بأن تشكل زيارة الوفد الأوزبكستاني لطهران، انطلاقة لمستقبل أفضل بالنسبة لكلا البلدين.

كما لفت إلى وجود معارضين لتوسيع العلاقات بين ايران واوزبكستان، مؤكدا : لكن ينبغي على الجانبين، أن يتخذا قرارا مناسبا، بغض النظر عن هذه التحديات، من أجل رفع حجم التعاون إلى أعلى المستويات.

إلى ذلك، أعرب الرئيس الأوزبكستاني عن أسفه لتوقف العلاقات بين بلاده مع إيران في العقدين الماضيين؛ واصفا لقاءه بالمرشد الأعلى بأنه “تاريخي”، وقال : نتطلع إلى اتخاذ خطوات كبيرة بهدف تطوير التعاون الثنائي في المجالات التجارية والنقل والعلوم والتقنية والسياحة وصولا إلى المستوى المطلوب.

وأضاف ميرضاييف خلال اللقاء أن منجزات الشعب الإيراني ولاسيما في المجالات العلمية والتقنية، حيث شاهدتُ جزءا منها في المعرض المقام بهذا الخصوص، تدل على ان الشعب الذي يرزح تحت الضغوط قادر بفضل توجيهات قائده الحكيم ومن خلال التماسك والوحدة أن يحقق إنجازات كبرى.

ووقع عدد من الوزراء وكبار المسؤولين الايرانيين، برعاية رئيسي البلدين، مع نظرائهم الاوزبكيين اليوم الاحد في طهران، 11 وثيقة للتعاون الثنائي.

جاء ذلك على امتداد الزيارة التي بداها رئيس جمهورية اوزبكستان “شوكت ميرضيايوف” على راس وفد سياسي واقتصادي رفيع المستوى الى طهران اليوم، وذلك تلبية لدعوة نظيره الايراني “ابراهيم رئيسي”.

ووصل الرئيس الاوزبكستاني شوكت ميرضيايف اليوم الى طهران في اطار عزم البلدين على تعزيز التعاون المشترك في مختلف المجالات خاصة الاقتصادية.

وتأتي هذه الزيارة بعد الزيارة التي قام بها رئيسي لاوزبكستان في سبتمبر الماضي .

وتتطلع ايران واوزبكستان لتوطيد التعاون الاقتصادي بهدف ضمان الامن و تحقيق التنمية في المنطقة كونهما تتمعتان بتراث ثقاقي وتاريخي كبير حيث يجعلهما قادرتان على استخدام امكانياتهما التجارية والسياحية خدمة لمصالح الشعبين الايراني  واوزبكي.

الملفت ان زيارة ميرضيايف الى طهران تفسح المجال امام مزيد من التعاون بين البلدين في مختلف المجالات.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
ميدل ايست نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × 5 =

زر الذهاب إلى الأعلى