الجيش الإيرانيي يتسلح بدبابات ” Т-72F ” المطورة

بدأت القوات البرية الإيرانية باستلام كميات كبيرة من دبابات "تي – 72"، التي أضيف إلى تسميتها حرف F.

ميدل ايست نيوز: بدأت القوات البرية الإيرانية باستلام كميات كبيرة من دبابات “تي – 72″، التي أضيف إلى تسميتها حرف F.

أفاد بذلك يوري ليامين كبير الباحثين في المركز الروسي لتحليل الاستراتيجيات والتكنولوجيات، والذي قال إن تلك المدرعات يشبه مظهرها الخارجي دبابات “تي – 90 إم” الروسية. لكن في الواقع، هي عبارة عن تطوير إيراني مستقل تحقق في إطار البرنامج المعروف كـ Karrar.

ونتيجة لهذا التطوير، بدأ الحرس الثوري الإيراني في اقتناء نماذج أكثر تقدما للدبابة، تم تزويدها برشاش ثقيل متحكم فيه عن بعد على سبيل المثال. بينما اختارت القوات البرية نموذجا أكثر تواضعا وبساطة.

ومن الواضح، أن المطورين الإيرانيين بذلوا المزيد من الجهود من أجل إتقان مواصفات الدبابة. وقد ازدادت حماية الدبابات وأدخلت تعديلات على “دروعها النفاثة”، أما دروع الأبراج المدرعة فصارت متعددة الطبقات، كما تم تحديث نظام توجيه النيران، حيث ظهرت أجهزة التصويب الحرارية ومستشعرات بمقدورها تسجيل تأثير أشعة الليزر، وغيرها من الأجهزة الحديثة.

ويذكر أن إيران كشفت منذ بضعة أعوام عن محركات الدبابات، التي تنتج قوة 1000 حصان، وذلك في إطار برنامج Karrar. ومن غير الواضح هل تم تركيبها على دبابة Т-72F أو سيتم تزويدها بها لاحقا. وأشار المحلل العسكري الروسي إلى أن القيادة العسكرية الإيرانية قررت تحديث كل دبابات “تي 72 إم 1″ و”تي – 72 إس” المتوفرة في ترسانة الجيش الإيراني.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
RT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرين − 18 =

زر الذهاب إلى الأعلى