إيران تفرج عن إسباني بعد أكثر من عام من اعتقاله

أعلنت إيران، اليوم الأحد، أنها أفرجت عن المواطن الإسباني سانتياغو سانشيز كوخيدور، الذي اعتقل في أثناء الاحتجاجات الواسعة التي اندلعت في إيران خلال سبتمبر/أيلول 2023.

ميدل ايست نيوز: أعلنت إيران، اليوم الأحد، أنها أفرجت عن المواطن الإسباني سانتياغو سانشيز كوخيدور، الذي اعتقل في أثناء الاحتجاجات الواسعة التي اندلعت في إيران خلال سبتمبر/أيلول 2023 جراء وفاة الشابة مهسا أميني.

وقد سلمت السلطات الإيرانية، سانشيز للسفارة الإسبانية في طهران، ومن المقرر أن يغادرها إلى إسبانيا خلال الساعات القادمة، وفقاً لوكالة “إيسنا” الإيرانية.

وكان المواطن الإسباني قد اعتقل في أثناء الاحتجاجات الواسعة التي اندلعت في إيران خلال سبتمبر/أيلول 2023 والتي استمرت نحو 3 أشهر من جراء وفاة الشابة مهسا أميني بعد أيام من احتجازها من قبل شرطة الآداب بتهمة عدم التقيد بقواعد الحجاب.

وقد أطلق السائح الإسباني، وهو أيضاً مشجع كرة القدم الإسبانية، رحلته مشياً مطلع كانون الثاني/يناير 2022 من منطقة مدريد باتجاه دولة قطر لحضور بطولة كأس العالم لكرة القدم التي بدأت في 20 نوفمبر/تشرين الثاني من العام نفسه.

ودخل إيران من إقليم كردستان العراق، لكن بعد وصوله إلى كردستان إيران، تزامناً مع الاحتجاجات في البلاد انقطعت أخباره عن عائلته قبل أسابيع من انطلاق مونديال 2022.

ووثق سانشيز وصوله إلى الأراضي الإيرانية، من خلال صورة أرسلها إلى عائلته وأصدقائه.

وتشير تقارير إيرانية إلى أنه اعتقل بعد توجهه إلى مدينة سقز، مسقط مهسا أميني وزيارته لقبرها، ثم انتقل إلى مدينة سنندج، مركز محافظة كردستان، ومن هناك إلى سجن “إيفين” في العاصمة طهران.

وخلال الاحتجاجات التي شهدتها إيران، أواخر العام الماضي، أعلنت الأجهزة الأمنية الإيرانية اعتقال عدد من المواطنين الأجانب.

وسانشيز آخر مواطن إسباني سجين في إيران، حيث أفرجت السلطات الإيرانية خلال فبراير/شباط 2023 عن معتقلة إسبانية تدعى أنا بنيرا بعد نحو ستة أشهر من اعتقالها في أثناء الاحتجاجات.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
بواسطة
العربي الجديد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثمانية عشر − 17 =

زر الذهاب إلى الأعلى