استثمار أفغاني بقيمة 35 مليون دولار في ميناء تشابهار الإيراني

أعلن مدير شؤون الترانزيت الدولي في وزارة الصناعة والتجارة الأفغانية عن السعي لاتخاذ خطوات إيجابية نحو تطوير العلاقات التجارية الإيرانية الأفغانية.

ميدل ايست نيوز: أعلن مدير شؤون الترانزيت الدولي في وزارة الصناعة والتجارة الأفغانية عن السعي لاتخاذ خطوات إيجابية نحو تطوير العلاقات التجارية الإيرانية الأفغانية.

وقال محمد الله بختيار لوكالة إرنا الحكومية: قمنا بزيارة إلى ميناء تشابهار لإزالة العوائق ودراسة المشاكل التي يواجهها التجار والمستثمرون الأفغان من أجل اتخاذ خطوات إيجابية نحو تطوير العلاقات التجارية الإيرانية الأفغانية.

وذكر أن “أحد الأهداف الرئيسية للزيارة التي تستغرق عدة أيام هو التعرف على قدرات وإمكانات الاستثمار في هذا الميناء حتى نتمكن من زيادة التواصل يوما بعد يوم لأن إيران جارة وصديقة جيدة لنا”.

وأضاف المسؤول الأفغاني أن “أفغانستان دولة غير ساحلية، ونظراً لاتصال ميناء تشابهار بمياه المحيط الهندي، فبالامكان تصدير البضائع الأفغانية عبره إلى العالم، ويسعدنا أن المسؤولين في تشابهار يؤكدون دائما على تطوير العلاقات وتسهيل التجارة، لا سيما وأن كثيرا من المستمثرين الأفغان موجودون في هذا الميناء.

من ناحيته، قال السفير الإيراني لدى أفغانستان: خلال الزيارة إلى تشابهار، بدأ الوفد التجاري والاقتصادي الأفغاني باستثمار 35 مليون دولار في تنفيذ مشاريع تجارية وسكنية وإدارية.

وأكد حسن كاظمي قمي أن الوفد التجاري والسياسي الأفغاني بدأ مفاوضات لإنشاء ممر مستقر عبر منطقة تشابهار الحرة بالتعاون مع إيران والصين.

وأكد أن أفغانستان أتاحت فرصة خاصة للتعاون في فترة ما بعد الاحتلال الأمريكي، والتي نشأت من مقاومة الشعب الأفغاني، وأضاف: لطالما تمثلت سياسية إيران في دعم الشعب الأفغاني وفي التعاون في مختلف الأبعاد الاقتصادية والسياسية والثقافية وحتى الأمنية والسياسية، وحاليا يجري معظم التفاعل بين البلدين والحكومتين.

وذكر: أفغانستان حاليا بلد عذراء، ونحن نصر على تطوير الزراعة فيها لننتج خمسة ملايين طن من السلع الأساسية عن طريق استبدالها بزراعة الخشخاش.

وقال: نريد أيضًا الاستثمار في مناجم هذا البلد، وبالنسبة لإنتاج الصلب، ينبغي القيام باستثمار متوسط ​​المدى لاستكمال السلسلة، ونحن مستعدون لتنفيذه.

وأشار السفير الإيراني إلى “أننا وفرنا هذا العام 70% من احتياجات أفغانستان من غاز البترول المسال، بينما كانت لدينا سابقا حصة 20%”، وقال: نتطلع إلى استثمار مشترك في قطاع الطاقة، وسنشرك القطاع الخاص الإيراني في أفغانستان بدعم حكومي.

وأشار إلى أن مليون أفغاني يعملون في إيران، وقال: من المفترض أن يتم التعاون من أجل تنظيم هذه القوى العاملة في اتجاه تنمية البلاد.

على الجانب الآخر، قال نائب رئيس الشؤون المدنية والبنية التحتية لمنطقة أزاد تشابهار: تم إطلاق مشروع فاخر باستثمار 35 مليون دولار و5 آلاف مليار ريال كأكبر وأطول برج في جنوب شرق البلاد رسميًا اليوم من قبل المجموعة الاستثمارية التابعة لـ “نجوم خراسان مهاجر من أفغانستان”.

وأكمل عبد الحكيم آصفي: سيتم بناء هذا المشروع على 25 طابقا، أربعة طوابق من ناقص واحد إلى ناقص أربعة بمساحة 13000 متر مربع لمواقف السيارات، وثلاثة طوابق تشمل الطابق الأرضي والطابقين الأول والثاني بمساحة 6000 متر مربع للقسم التجاري وملعب كرة القدم واللوبي.

واختتم: بالإضافة إلى ذلك، سيكون الطابقان الثالث والرابع بمساحة أربعة آلاف متر مربع إداريين، والطابق الخامس إلى الخامس والعشرين بمساحة سكنية 30 ألف متر مربع، والطابق الخامس والعشرون سيضم ثلاثة بنتهاوس و بهو بمساحة 2 ألف متر مربع، وعلى سطح هذا المشروع سيتم إنشاء حديقة بمساحة 2 ألف متر مربع من المساحات الخضراء وحمام سباحة.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
ميدل ايست نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة × اثنان =

زر الذهاب إلى الأعلى