المرشد الأعلى الإيراني: العالم يترقب ماذا ستفضي إليه الانتخابات في إيران

أكد المرشد الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي، أن العالم ينظر إلينا ليرى ماذا ستفضي إليه الانتخابات في إيران.

ميدل ايست نيوز: أكد المرشد الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي، أن العالم ينظر إلينا ليرى ماذا ستفضي إليه الانتخابات في إيران.

وأفادت وكالة تسنيم الإيرانية أن المرشد الأعلى الإيراني، أدلى اليوم الجمعة بصوته في الانتخابات البرلمانية للدورة الثانية عشرة وانتخابات مجلس خبراء القيادة في دورتها السادسة.

وعقب ذلك قال في كلمة له، أوصي الشعب الإيراني بأن يتنافس بالأعمال الجيدة “فَاسْتَبِقُوا الْخَيْرَاتِ”، وأوصي المواطنين بانتخاب عدد الأسماء كما هي محددة في كل مركز انتخابي لا أكثر ولا أقل.

وأضاف: ان العالم ينظر إلى هذه الانتخابات ويترصدها من الأصدقاء والأعداء، العالم ينظر إلينا ليرى ماذا ستفضي إليه الانتخابات في إيران وأرجو أن نسعد الأصدقاء ونحبط مآرب العدو.

وفتحت مراكز الاقتراع، أبوابها صباح اليوم الجمعة، أمام الناخبين الإيرانيين في انتخابات الدورة الثانية عشرة لمجلس الشورى الإسلامي والدورة السادسة لمجلس خبراء القيادة.

ويتنافس أكثر من 15 ألف مرشح على مقعد في مجلس الشورى المؤلف من 290 عضواً الذي يبدأ مهامه لأربع سنوات في أبريل (نيسان) المقبل. ورفض مجلس صيانة الدستور، الهيئة المشرفة على تنفيذ الانتخابات، ترشيحات أكثر من 30 ألفاً آخرين.

كما يختارون أعضاء مجلس خبراء القيادة، المؤلَّف من 88 عضواً من رجال الدين المتنفذين، يُنتخبون لمدة ثماني سنوات بالاقتراع العام المباشر، وهو هيئة مكلّفة بتسمية خليفة المرشد الأعلى آية الله علي خامنئي إذا تعذرت ممارسة مهامه.

وتُجرى الانتخابات في نحو 59 ألف مركز اقتراع موزَّعة في مختلف مناطق البلاد، لا سيما في المدارس والمساجد. ويحق لنحو 61 مليون إيراني التصويت من أصل 85 مليوناً، وهم من تولدوا قبل أول آذار/ مارس 2006، حسب وزارة الداخلية.

 

 

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنا عشر + 9 =

زر الذهاب إلى الأعلى