مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي يلاحق “عميل مخابرات إيراني”

أعلن مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي (FBI)، أنه يلاحق "عميل مخابرات الإيراني" يدعى مجيد دستجاني فرهاني، بسبب "التخطيط لاغتيال مسؤولين أمريكيين حاليين وسابقين".

ميدل ايست نيوز: أعلن مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي (FBI)، أنه يلاحق “عميل مخابرات الإيراني” يدعى مجيد دستجاني فرهاني، بسبب “التخطيط لاغتيال مسؤولين أمريكيين حاليين وسابقين”.

وأصدر مكتب التحقيقات الفيدرالي في فلوريدا إشعارًا عامًا يقول فيه إن مجيد دستجاني فرهاني يبلغ من العمر 42 عامًا ويشارك في تجنيد أشخاص لعمليات مختلفة في الولايات المتحدة “بما في ذلك الاستهداف المميت لمسؤولين حاليين وسابقين في حكومة الولايات المتحدة للانتقام من اغتيال قاسم سليماني.”

وبحسب هذا الإعلان، فإن عميل المخابرات هذا يتنقل بين إيران وفنزويلا بانتظام، وبالإضافة إلى اللغة الفارسية، فهو يتحدث أيضًا الإنجليزية والإسبانية والفرنسية.

وقال مكتب التحقيقات الفيدرالي أيضًا إن عميل المخابرات قام بتجنيد أشخاص لمراقبة منشآت معينة في الولايات المتحدة، بما في ذلك أماكن العبادة والشركات.

ووفقا للشرطة الفيدرالية الأمريكية، يبدو أن أنشطة مجيد فرهان كانت مرتبطة بشكل مباشر أو غير مباشر بوزارة الأمن (اطلاعات) في الجمهورية الإسلامية.

في 8 ديسمبر/كانون الأول من هذا العام، فرضت وزارة الخزانة الأمريكية عقوبات على عميلين إيرانيين، هما مجيد دستجاني فرهاني ومحمد مهدي خانبور أردستاني، بتهمة التآمر ضد مسؤولين أمريكيين وشخصيات معارضة للجمهورية الإسلامية.

وفي التاسع من بهمن، قامت الولايات المتحدة والمملكة المتحدة، في عمل منسق، بفرض عقوبات على “شبكة إرهابية دولية” كانت، حسب قولهما، تستهدف الناشطين الإيرانيين والمعارضين للجمهورية الإسلامية.

وقبل ذلك، نُشرت تقارير حول تهديدات خطيرة ضد العديد من المسؤولين الحكوميين الأمريكيين السابقين.

ومن بين الذين استهدفتهم التهديدات مستشار الأمن القومي الأسبق جون بولتون، وزير الخارجية السابق مايك بومبيو، والممثل الخاص لشؤون إيران في إدارة ترامب، بريان هوك.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
ميدل ايست نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

17 − 8 =

زر الذهاب إلى الأعلى