كنعاني: إيران هي التي تقرر نوع رد الفعل والعقاب للكيان الصهيوني

أدان المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية ناصر كنعاني، مساء اليوم الاثنين، بشدة اعتداء النظام الصهيوني على مبنى القسم القنصلي في سفارة الجمهورية الإسلامية الإيرانية في دمشق.

ميدل ايست نيوز: أدان المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية ناصر كنعاني، مساء اليوم الاثنين، بشدة اعتداء النظام الصهيوني على مبنى القسم القنصلي في سفارة الجمهورية الإسلامية الإيرانية في دمشق.

وحسب بيان للخارجية الإيرانية، اعتبر كنعاني هذا الهجوم الهجومي انتهاكا صارخا للأنظمة الدولية، وخاصة اتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية لعام 1961، وأضاف: “يجب إدانة هذا العمل بأشد العبارات من قبل المجتمع الدولي والأمم المتحدة، ويجب اتخاذ الإجراءات اللازمة”. ضد المعتدي”.

وأكد كنعاني: أنه يجري التحقيق في أبعاد هذا الهجوم البغيض والمسؤولية عن نتائجه تقع على عاتق النظام الصهيوني المعتدي.

وقال: إن الجمهورية الإسلامية الإيرانية، مع احتفاظها بحقها في اتخاذ الإجراءات المضادة، هي التي تقرر نوع رد الفعل والعقاب للمعتدي.

واستهدف الكيان الصهيوني، مساء اليوم، مبنى القنصلية الإيرانية في دمشق بغارات جوية.

وتقول بعض المصادر إن ما بين 5 إلى 7 أشخاص استشهدوا في هذا الهجوم منهم قيادات عليا في فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني. ورغم ذلك، لم تنشر حتى الآن أي إحصائيات رسمية عن الأضرار والإصابات الناجمة عن هذا الهجوم.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
ميدل ايست نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة × أربعة =

زر الذهاب إلى الأعلى