“أكسيوس”: بايدن أبلغ نتنياهو أن واشنطن تعارض أي هجوم إسرائيلي ضد إيران

أكد موقع أكسيوس، نقلاً عن مسؤول أميركي رفيع، أن الرئيس الأميركي جو بايدن أبلغ رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أن واشنطن ستعارض أي هجوم إسرائيلي ضد إيران.

ميدل ايست نيوز: أكد موقع أكسيوس، نقلاً عن مسؤول أميركي رفيع، أن الرئيس الأميركي جو بايدن أبلغ رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، في الاتصال الهاتفي الذي أجراه معه عقب الرد الإيراني على إسرائيل، أن واشنطن ستعارض أي هجوم إسرائيلي ضد إيران، في وقت نقلت شبكة “سي أن أن” عن مصدر آخر قوله إن بايدن أبلغ نتنياهو أن الولايات المتحدة لن تشارك في أي عمليات هجومية ضد إيران.

وبحسب أكسيوس، فإن البيت الأبيض يشعر بقلق بالغ من أن الرد على الهجوم الإيراني على إسرائيل سيؤدي إلى حرب إقليمية ذات عواقب كارثية. وأطلقت إيران مئات المسيّرات والصواريخ ضد إسرائيل، ليل السبت- الأحد، رداً على استهداف قنصليتها في دمشق.

ووفق الموقع، فقد قال بايدن لنتنياهو إنّ الجهود الدفاعية المشتركة التي بذلتها إسرائيل والولايات المتحدة ودول أخرى في المنطقة أدت إلى فشل الهجوم الإيراني. وأكد المسؤول الأميركي أنه عندما أخبر بايدن نتنياهو أن الولايات المتحدة لن تشارك في أي عمليات هجومية ضد إيران ولن تدعم مثل هذه العمليات، قال نتنياهو إنه يتفهم ذلك.

وكشف مسؤول إسرائيلي كبير أن وزير الخارجية الأميركي لويد أوستن تحدث، أمس السبت، مع نظيره الإسرائيلي يوآف غالانت، وطلب من إسرائيل إخطار الولايات المتحدة قبل أي رد ضد إيران.

وفي وقت سابق، قال بايدن، في بيان، إنّه سيجتمع مع قادة مجموعة الدول السبع لتنسيق رد دبلوماسي موحد على الهجوم الإيراني، مضيفاً أنه تحدث إلى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لتأكيد دعم الولايات المتحدة الذي لا يتزعزع أمنَ إسرائيل. وندّد الرئيس الأميركي بالهجوم الإيراني بـ”أقوى العبارات الممكنة”. وقال إنّه “على الرغم من أن إيران لم تشن هجمات على قواتنا أو منشآتنا أمس، فإننا سنظل متأهبين لكافة التهديدات”.

وتعهد الرئيس الأميركي، ليل السبت- الأحد، بتوفير دعم “ثابت” لإسرائيل في مواجهة الهجوم الذي شنته إيران من أراضيها على إسرائيل، وذلك بعدما عقد اجتماعاً طارئاً مع كبار المسؤولين الأمنيين لبحث التصعيد المتنامي في المنطقة. وقال عبر منصة إكس ناشراً صورة للاجتماع الذي عقد في البيت الابيض: “التقيت للتو فريقي للأمن القومي لمناقشة هجمات إيران ضد إسرائيل. إنّ التزامنا ثابت (دفاعاً عن) أمن إسرائيل في وجه تهديدات إيران ووكلائها”.

إلى ذلك، قال البيت الأبيض إنه من غير المتوقع أن يوجه بايدن كلمة للأمة، مضيفاً أن فريق الأمن القومي أطلع بايدن على التطورات في المنطقة بعد الهجوم الإيراني على إسرائيل.

وكانت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) قد قالت إن وزير الدفاع لويد أوستن أبلغ نظيره الإسرائيلي يوآف غالانت، أمس السبت، بأنّ “إسرائيل يمكنها الاعتماد على واشنطن في وجه أي هجمات من جانب إيران ووكلائها الإقليميين”، مضيفة أنّ أوستن أكد “موقف واشنطن الثابت بالدفاع عن إسرائيل”.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
بواسطة
العربي الجديد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة × 4 =

زر الذهاب إلى الأعلى