إيران والكويت تتطلعان إلى زيادة التبادل التجاري إلى مليار دولار

قال رئيس غرفة التجارة المشتركة بين إيران والكويت إن الجانبان يهدفان إلى الوصول إلى تبادل تجاري بقيمة مليار دولار.

ميدل ايست نيوز: قال رئيس غرفة التجارة المشتركة بين إيران والكويت إن صادرات إيران إلى الكويت تبلغ 300 مليون دولار، مضيفا أن الجانبان يهدفان إلى الوصول إلى تبادل تجاري بقيمة مليار دولار.

وصرّح إبراهيم غلام زاده زنكنه لوكالة إرنا الحكومية: التبادل التجاري بين إيران والكويت متعادل، حيث نقوم بتصدير حوالي 300 مليون دولار إلى هذا البلد، لكن يجب البلدين زيادة معاملاتهما في الاستيراد والتصدير.

وحول السلع المصدرة إلى الكويت، أوضح: تعتبر مواد البناء والصناعات الغذائية من أكثر المواد التي يتم تصديرها من إيران إلى الكويت، وتشير الدراسات إلى أن هناك إمكانية لزيادة حجم التجارة في القطاعات الأخرى أيضًا.

وأكمل: الهدف الرئيسي للغرفة المشتركة بين إيران والكويت هو تحقيق تجارة بقيمة مليار دولار في فترة قصيرة من الزمن. ومن المسائل المطروحة في هذا السياق موضوع النقل البري إلى الكويت عبر العراق والذي تم اتخاذ الإجراءات النهائية له.

وأكد المسؤول الإيراني أنه جرت مفاوضات مع حكومة الكويت لتسهيل إصدار التأشيرات التجارية. وبحسب النظرة الإيجابية للسفير الإيراني في الكويت فإن الأهداف المرسومة يمكن تحقيقها. كما تلعب الحكومة الإيرانية دوراً مهماً وأساسياً في هذا المجال، وقد قدمت الكثير من الدعم.

وأشار رئيس الغرفة المشتركة بين إيران والكويت إلى معرض قدرات إيران التصديرية (إكسبو إيران) وقال: أقيم المعرض هذا العام بشكل مختلف عن الأعوام السابقة وتزايدت أعداد الزوار والمشاركين بشكل ملحوظ. يعد معرض قدرات إيران التصديرية فرصة جيدة لزيادة التجارة مع مختلف الدول، وتتم متابعة هذا الموضوع في جناح غرفة التجارة الإيرانية.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

14 + ستة عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى