صادرات إيران من الخدمات الفنية والهندسية تنخفض إلى مليار دولار

كشف عضو وفد غرفة طهران للتجارة عن انخفاض قيمة صادرات الخدمات الهندسية التقنية الإيرانية.

ميدل ايست نيوز: كشف عضو وفد غرفة طهران للتجارة عن انخفاض قيمة صادرات الخدمات الهندسية التقنية الإيرانية.

وقال سهيل آل رسول، في تصريحات أوردتها إيلنا: بدأت صادرات إيران من الخدمات التقنية والهندسية في النمو في البلاد في عام 2002، لكنها بدأت اليوم في الانخفاض.

وأضاف: قبل 12 عامًا، كانت قيمة صادرات الخدمات الفنية والهندسية للبلاد تبلغ 4 مليارات دولار، لكن هذا الرقم انخفض الآن إلى مليار دولار.

وأكد عضو وفد غرفة طهران للتجارة أن قيمة صادرات تركيا من الخدمات الفنية والهندسية كانت 10 مليارات دولار قبل 12 عاما، وقد وصلت هذا العام إلى 60 مليار دولار.

وحث آل رسول الجهات المعنية على تشكيل نيابة لصادرات الخدمات الفنية والهندسية الإيرانية بهدف زيادة قيمة هذه الصادرات، وأوضح: من الضروري أيضًا زيادة مشاريع البناء في الدول المجاورة، لكن تبقى مشكلة العقوبات معضلة أمام مسألة الضمانات الحكومية للشركات الناشطة في هذا القطاع.

واختتم قائلا: منذ عدة سنوات تم تقليص الميزانية اللازمة لدفع حوافز تصدير الخدمات الفنية والهندسية، وفي موازنة هذا العام تم توقع رقم لهذا الأمر وهو أقل من خمس الرقم المطلوب لإنعاش صادرات الخدمات المذكورة.

وتنشط شركات تصدير الخدمات الفنية والهندسية الإيرانية في أوزبكستان، وطاجيكستان، وبنجلاديش، وأفغانستان، وباكستان، وسريلانكا، وكازاخستان، وتركمانستان، وأذربيجان، وأرمينيا، والعراق، والإمارات، وعمان، واليمن، وبيلاروسيا، وجيبوتي، وكينيا، والجزائر والسودان وفنزويلا، لكن الحجم الأكبر من نشاط هذه الشركات بين 2012 و2016 كان في العراق.

وسجلت الشركات الإيرانية في العراق عقودا بقيمة نحو أربعة مليارات دولار، منها ملياران دولار تتعلق بشركة “مبنا” والباقي يتعلق بمقاولين من القطاع الخاص. لكن منذ عام 2016، عندما دخل داعش إلى العراق، قلّ نشاط الشركات الإيرانية في هذا البلد.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
ميدل ايست نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

15 − إحدى عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى