إعادة انتخاب محمد باقر قاليباف لرئاسة مجلس الشورى الإيراني

انتخب نواب مجلس الشورى الإيراني (البرلمان) محمد باقر قاليباف رئيسا لدورة أخرى للمجلس الثاني عشر.

ميدل ايست نيوز: انتخب نواب مجلس الشورى الإيراني محمد باقر قاليباف رئيسا لدورة أخرى للمجلس الثاني عشر.

وبحسب وكالة إرنا الإيرانية الرسمية، فقد أجريت أول انتخابات لرئاسة مجلس الشورى الإسلامي الـ12 في جلسة مفتوحة اليوم الثلاثاء 28 مايو.

وأعلن محمد باقر قاليباف، النائب عن مدينة طهران، ومجتبى ذو النوري النائب عن مدينة قم، ومنوشهر متكي النائب عن مدينة طهران ترشحهم لمنصب رئيس البرلمان.

وبعد التصويت، تم إعادة انتخاب محمد باقر قاليباف رئيسا للمجلس بحصوله على 198 صوتا من أصل 287.

في هذا التصويت، حصل ذو النوري على 60 صوتا ومتكي على 5 أصوات، بينما كان عدد الأصوات الباطلة 24 صوتا.

وكان قاليباف رئيساً لمجلس الشورى الإيراني في دورته السابقة لـ4 أعوام. وانتخاب رئيس مجلس الشورى الإيراني يكون لعام واحد ويجب إجراء التصويت في كل عام حسب الدستور الإيراني.

كما انتخب المجلس علي نيكزاد كنائب أول وحميد رضا حاجي بابائي كنائب ثاني لرئيس مجلس النواب.

وفي انتخابات جرت، مطلع مارس (آذار) الماضي، فاز التيار المحافظ بأغلبية مقاعد البرلمان الإيراني الـ290.

وجَرَت الانتخابات على جولتین، وفي الجولة الأولى تمكّن 145 مرشحاً من التأهل للبرلمان وحجز مقاعدهم بعد حصولهم على النسبة المطلوبة من الأصوات. وجرت الجولة الحاسمة، في 10 مايو (أيار) الحالي، لحسم 45 مقعداً في 22 دائرة انتخابية، كان أكبرها طهران، التي حسمت نتائج 14 معقداً، من أصل 30 في الجولة الأولى. واقتصرت المنافسة بين 32 مرشحاً على 16 مقعداً متبقياً. وبلغت نسبة المشاركة 7 في المائة بطهران.

ويصنف 197 نائباً على التيار المحافظ والمتشدد، في حين يبلغ عدد المنسوبين إلى التيار الإصلاحي 48 نائباً، وهناك 40 نائباً مستقلاً، بالإضافة إلى خمسة نواب، يمثلون الأقليات الدينية الأخرى.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
ميدل ايست نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

10 − 6 =

زر الذهاب إلى الأعلى