إيران.. الإعدام لـ4 متهمين بسبب الكحول المغشوش

أصدرت محكمة في مدينة كرج، مركز محافظة ألبرز، غربي طهران، اليوم الأربعاء، أحكاماً بإعدام 4 متهمين ببيع الكحول المغشوش الذي أودى بحياة 17 مواطناً العام الماضي.

ميدل ايست نيوز: أصدرت محكمة في مدينة كرج، مركز محافظة ألبرز، غربي طهران، اليوم الأربعاء، أحكاماً بإعدام 4 متهمين ببيع الكحول المغشوش الذي أودى بحياة 17 مواطناً العام الماضي.

واشترى المتهمون الكحول الصناعي من مالك مصنع للمعدات الطبية، واستخدموه في إعداد مشروبات كحولية وتوزيعها.

وقال رئيس عدلية محافظة ألبرز، حسين فاضلي هريكند: “أدانت المحكمة 11 متهماً بتوزيع كحول فاسد، تسبب بمقتل 17 شخصاً، وتسمّم 191، فقد بعضهم أبصارهم، وحكمت على 4 منهم بالإعدام، وعلى 7 آخرين بالسجن”.

وأضاف: “واجه المحكومون الأربعة بالإعدام تهمة الإفساد في الأرض، وأحالت المحكمة الإيرانية العليا ملفهم القضائي إلى محكمة أخرى للبت فيه أيضاً”.

وأحد المحكومين بالإعدام متخرج في اختصاص الكيمياء استخدم كحول “ميثانول” الصناعي، بدلاً من “إيثانول” في إنتاج مشروبات كحولية وبيعها من دون إجراء الاختبارات اللازمة. وامتلك متهم آخر محلاً لبيع مستلزمات طبية استخدمه لترويج مشروبات كحولية سامة ومغشوشة.

ويتوفى عشرات في إيران سنوياً، جراء تناول كحول فاسد. وزاد العدد خلال فترة تفشّي جائحة كورونا، حين سرت شائعات بأن تناول الكحول يقي من الإصابة بالفيروس.

ويعتبر تناول أو شراء كحول غير شرعي في إيران، وتشمل عقوبات من يخالفون قانون الكحول دفع غرامات أو الجلد أو السجن. ورغم ذلك تنتشر بشكل كبير المشروبات الكحولية التي يهرّبها تجار غير قانونيين.

وفي إبريل/ نيسان الماضي، أصيب 29 طبيباً بتسمم، بسبب تناولهم كحولاً مغشوشاً في حفل بحديقة في مدينة شيراز (جنوب)، وتوفيت طبيبة، ودخل طبيب في غيبوبة، وأصيب البعض بفشل كلوي.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
العربي الجديد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

9 − سبعة =

زر الذهاب إلى الأعلى