منتدى حوار التعاون الآسيوي يبدأ أعماله في طهران بمشاركة 41 وفداً

بدأ الاجتماع الـ19 لوزراء خارجية أعضاء منتدى حوار التعاون الآسيوي في طهران، اليوم الاثنين، بمشاركة 41 وفدا دبلوماسيا من وزراء الخارجية وأمناء عامين لمنظمات دولية آسيوية.

ميدل ايست نيوز: بدأ الاجتماع الـ19 لوزراء خارجية أعضاء منتدى حوار التعاون الآسيوي في طهران، اليوم الاثنين، بمشاركة 41 وفدا دبلوماسيا من وزراء الخارجية وأمناء عامين لمنظمات دولية آسيوية.

ويبحث الاجتماع مواضيع سياسية واقتصادية وعسكرية في منطقة الشرق الأوسط، بهدف إرساء السلام ومنع بروز أزمات. وانعقد أمس الأحد اجتماع للخبراء وكبار المدراء في الدول الأعضاء لمناقشة وتبادل الآراء حول التنسيق النهائي بشأن محاور المحادثات للاجتماع الوزاري اليوم الاثنين. ويعتبر منتدى حوار التعاون الآسيوي (ACD) منظمة حكومية دولية تم إنشاؤها في 18 يونيو/ حزيران 2002 من قبل 18 دولة لتعزيز التعاون الآسيوي على مستوى القارة، والمساعدة في إدماج منظمات إقليمية. ويتشكل المنتدى حاليا من 34 دولة.

وقال وزير الخارجية الإيراني بالإنابة علي باقري، اليوم الاثنين، في كلمة، خلال الاجتماع إن بلاده بوصفها رئيسة المنتدى، اختارت شعار “آسيا أكثر قوة وتماسكا من خلال التكنولوجيات الجديدة والناشئة” ليشكل ذلك محور نشاطها في هذه الفترة. ودعا إلى “إنهاء الهيمنة الاحتكارية للغرب على الأنظمة السياسية والاقتصادية والنقدية والمالية الدولية”، قائلا إن ذلك يشكل “أمرا حيويا”.

وأكد أن بلاده تدعم أي آلية تدعم وقف الجرائم الإسرائيلية في غزة وتوقف الحرب، مشيرا إلى أن التاريخ يثبت أن الظلم الذي يتعرض له الشعب الفلسطيني لن يبقى دون رد، وأن يد العدالة ستطاول المعتدين والظالمين. وكان باقري قد قال في منشور عبر منصة إكس إن اجتماع اليوم “يوفر منصة لتعزيز التعاون بين الدول الآسيوية ويظهر الرغبة الآسيوية في التعددية”. وعلى هامش الاجتماع، عقد باقري اجتماعات مع رؤساء وفود مشاركة فيه، قائلا في تغريدة إن هذه اللقاءات بحثت “التوجه الآسيوي نحو التعددية وأرضيات التعاون والتصدي للأحادية والعلاقات الثنائية وضرورة وقف جرائم الكيان الصهيوني في غزة ومواضيع ذات اهتمام مشترك أخرى”.

من جهته، قال مساعد وزير الخارجية الإيراني لشؤون تنمية الدبلوماسية الاقتصادية، مهدي صفري، إن هذا الاجتماع يمكنه أن يلعب دورا في زيادة التجارة وتبادل التقنيات الصناعية والنقل بين الأعضاء من الصين إلى أوروبا، وفق وكالة مهر الإيرانية شبه الرسمية.

وأضاف أن إيران انتخبت العام الماضي رئيسة لمنتدى حوار التعاون الآسيوي وعقدت اجتماعا أول بعد رئاسته للمنتدى على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك خلال سبتمبر/أيلول الماضي، مشيرا إلى أن اجتماع اليوم هو الثاني الذي تعقده طهران وسط استقبال “جيد”، حيث تشارك فيه وفود من 25 دولة بالإضافة إلى وفود أخرى من منظمات إقليمية ودولية، ليبلغ مجمل الوفود المشاركة فيها 41.

تابع ميدل ايست نيوز على التلغرام telegram
المصدر
العربي الجديد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرة − 10 =

زر الذهاب إلى الأعلى